الجمعة 14 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

صفقة نوكيا تقلب الموازين.. إزاي مصر هتتحول لمركز إقليمي لصناعة المحمول

الثلاثاء 11/يونيو/2024 - 05:30 ص
نوكيا
نوكيا


 
معقولة يجي الوقت ومصر تتحول لمركز عالمي لتصنيع الموبايلات الذكية وكمان تبقي مركز للتصدير لأفريقيا والشرق الأوسط.. ازاي ده بيحصل وهيحصل وليه الشركات العالمية اختارت مصر عشان تصنع فيها الموبايل وايه حجم الاستثمارات العالميه في صناعة المحمول.. كل التفاصيل هنعرفها في الفيديو ده.. خليكم معانا 
 


في الشهور الأخيرة مصر اتحولت لعملاق في البنية التحتية للاتصالات واللي مكنتها أنها تستقبل وتستوعب صناعات ذكية ومتطورة خاصة تحديدا بصناعة الاتصالات من شبكات وهواتف ذكية في قطاع حجم استثماراته عالمياً تريليونات الدولارات وبلغ حجم سوق الهواتف الذكية العالمي مليار و400  مليون وحدة أو هاتف في  2022. ومن المتوقع توصل القيمة السوقية إلى مليار و800 مليون هاتف بحلول  2028 ، وكفاية نعرف إن القيمة السوقية لشركة آبل العالمية وصلت لأكتر من  3 ترليون  دولار وده بيعرفنا حجم السوق العالمي لصناعة المحمول ضخم قد إيه.
طيب هل فيه صناعة محمول حقيقية ق بمصر ؟
الحقيقة الحكومة قدرت تقنع كبرى شركات تصنيع الهواتف الذكية في إنشاء مصانع بالمناطق الصناعية في مصر لتصنيع الموبايلات بمكون محلي يفوق 50% بهدف تغطية الطلب المحلي لتخفيض فاتورة الاستيراد، وكمان تصدير الفائض للخارج مستفيدة من اتفاقيات التجارة الحرة لمصر مع دول القارة الافريقية وأوروبا، وضمت قائمة الشركات الكبرى المصنعة في مصر سامسونج وأوبو وشاومي وفيفو ونوكيا.
بمناسبة شركة نوكيا طيب ايه حكاية الصفقة الضخمة في السوق المصري ؟

طبعا كلنا عارفين فاكرين نوكيا وايامها الذهبية في مصر واللي كانت تليفوناتها مع اغلب المصريين وكانت مشهورة بجودتها ودلوقتي نوكيا قررت ترجع تاني لمصر وللسوق الافريقي والشرق الأوسط من البوابة الكبيرة ودلوقتي الشركة قررت توطن صناعة المحمول في مصر ومش كده وبس دي كمان ناوية تصدر 4.6 مليون تليفون ذكي سنوياً من مصر.. زي ما حضرتك سمعت كده مصر هتبقي مركز عالمي لتصنيع هواتف نوكيا..
الرئيس التنفيذي لـ"إتش.إم.دى" العالمية، وهي الشركة الأم وصاحبة ترخيص العلامة التجارية نوكيا، قال إن الشركة تستهدف خلال العامين الحالي واللي جاي تصدير أربعة ملايين هاتف سنويا إلى الأسواق الإفريقية، بالإضافة إلى تصدير 600 ألف هاتف سنويا إلى أسواق شمال إفريقيا، كمان هتخصص الشركة 2 مليون محمول للاستهلاك المحلي في السوق المصرية.

وزارة الاتصالات المصرية من ناحيتها كشفت تفاصيل  خطط نوكيا التوسعية في مصر وتعزيز أنشطة تصنيع وتصدير الهواتف المحمولة التقليدية والذكية لصالح العلامة التجارية نوكيا انطلاقا من مصنع الشركة المصرية لصناعات السيليكون بالمنطقة التكنولوجية بمدينة أسيوط الجديدة

وبنفكركم إن مسؤول نوكيا قال صراحة أن الشركة هتحول  مصر لمركز إقليمي لتصنيع وتصدير هواتفها المحمولة لأسواقها الخارجية وزيادة القيمة المضافة ونسبة المكون المحلى في منتجاتها التي يتم تصنيعها في مصر وده طبعا هيعزز  مكانة مصر كمركز إقليمي لتصنيع الإلكترونيات وتهيئة بيئة داعمة لنمو الاستثمارات في مجال صناعة الإلكترونيات من خلال تقديم التسهيلات المطلوبة في ضوء المبادرة الرئاسية "مصر تصنع الإلكترونيات".
وكمان مصر نجحت خلال السنين اللي فاتت في جذب عدد من كبرى الشركات العالمية المتخصصة في تصنيع الإلكترونيات للاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري ومنها شركة سامسونج  واللي بتصنع الموبايل في  مصنعها على مساحة 6 آلاف متر مربع بمحافظة بنى سويف، ونفس الأمر لشركة أوبو واللي  اقتربت من إنشاء مصنع ليها فى مصر بطاقة إنتاجية 4.5 مليون موبايل سنويا وباستثمارات  20 مليون دولار.
وفي مدينة 6 أكتوبر، ت شركة شاومي الصينية بتبني مصنع باستثمارات 20 مليون دولار لإنتاج مليون جهاز سنويًا، بخلاف تصنيع أجهزة إلكترونية تانية.. كمان  فيه شركة هندية كبيرة بتصنع المحمول في مصر  والساعات الذكية، وفيه شركة  هندية تانية بتتعاون مع الشركة المصرية للاتصالات فى مجال اختبار معدات البنية التحتية للاتصالات.