السبت 22 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

بعد الخبز صدمة منتظرة في البنزين والسولار.. والدولار يشعل سوق الدواء بزيادات جديدة

الخميس 30/مايو/2024 - 12:40 ص
الدولار
الدولار


متابعينا الكرام في كل مكان أهلا وسهلا بكم وتحليل جديد لأهم التقارير اللي قدمتها وحدة أبحاث بانكير على مدار اليوم النهاردة الاربعاء 29 مايو 2024

البداية الحقيقة مع الحدث الأهم النهاردة وهو تحريك سعر الرغيف المدعم واللي بيتصرف من خلال بطاقات التموين واللي متحركش سعره من 30 سنة حسب كلام الدكتور مصطفي مدبولي النهادرة.

وقال التقرير إن مدبولي طلع وأعلت رفع سعر رغيف العيش المدعم من 5 قروش الي  20 قرش وغير الكلام عن طرح فكرة استبدال الدعم العيني بدعم نقدي لجلسات الحوار الوطني..
وشرح التقرير إن الكلام كان صادم للناس لان المصريين عندهم رغيف العيش خط أحمر ومش المشكلة في زيادته من 15 قرش مرة واحدة لكن الناس دايمة بتخاف أكتر من اللي بيحصل بعد القرار وحالة الاستغلال اللي بتكون في الاسواق وازاي لما  حاجة سعرها بتزيد حتى لو بقرار رسمي تجار سلع ملهاشعلاقة بالقرار بترفع الأسعار.
رفع سعر رغيف العيش نهاردة جاي بعد ساعات من تأكيد الحكومة إن الدعم مستمر على الرغيف وإنه زيادة السعر هتكون بالتدريج ومش هتأثر على المواطن ومش هيتم رفعه مرة واحدة.. 
وطرح بانكير سؤال مهم عن المفروض يحصل دلوقتي بعد القرار.. وقال إن الموضوع محتاج فعلا وقفة مع أي تاجر أو صاحب فرن هيستغل القرار في التلاعب في الأسعار أو الوزن أو الحجم للرغيف وفي نفس الوقت مطلوب من الحكومة شوية رقابة على الأسواق وإن  المواطن مايبقاش فريسة لباقي التجار اللي ممكن يستغلوا الوضع.


التقرير التالي اللي عرضته منصات بانكير كان بخصوص حاجة مهمة جدا في حياة الناس بعد رغيف الخبز وهي الدواء والكلام عن زيادات جديدة في أسعار الأدوية

وقال التقرير إنه من حوالي 5 شهور وفي كلام كتير منتشر عن وسائل التواصل الاجتماعي وفي المواقع الإخبارية عن وجود قرارات ومخاطبات لشركات الأدوية لرفع اسعار بعض الأصناف في الأسواق بسبب التعديلات الأخيرة في أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه المصري.

وأضاف التقرير إن فعلا شركات الأدوية قدمت طلب لتعديل اسعار الأدوية بسبب زيادة أسعار الإنتاج وأسعار المادة الخام وكل مشتملات الصناعة بعد تحرير أسعار الصرف، وفعلاً هيئة الدواء وعدت بدراسة علمية لطلبات شركات الأدوية وإمكانية تنفيذ وفقا للآليات المتعارف عليها وبما يضمن استمرارية تواجد الأدوية في السوق .

وحسب المعلومات اللي وصلت بانكير هيئة الدواء عملت اجتماعات مع المتخصصين، واتفقوا علي مقترح زيادة أسعار الأدوية في السوق المصري، ولكن مع مراعاه البعد الاجتماعي وأهمية الدواء اللي هيتم تحريكه بحيث تكون النسبة الاقل في الزيادة للأدوية الحيوية والهامة بالإضافة لتوافر الأصناف اللي اختفت نتيجة لزيادة أسعار الإنتاج وقلة أسعار البيع علشان يكون فيه حالة من التوازن مابين توافر المنتج وقدرة المواطن علي الشراء بسعر مناسب .

وبخصوص حجم ونسبة الزيادة المقترحة في أسعار الأدوية فقال التقرير إن  مصادر مسئولة في هيئة الدواء المصرية قالت انه مفيش نسبة موحدة للزيادة علي كافة الأصناف ومفيش اي قوائم صدرت من الهيئة بالاسعار الجديدة للأدوية حتى الآن، وأن نسب الزياده في أسعار الأدوية هام علي 3 مراحل لحد شهر ديسمبر من العام الحالي، وان الهيئة هتجهز قوائم بالاعداد والأصناف والاسعار، وهتخطر بيها شركات الأدوية بعدد الأصناف اللي تم زيادة أسعارها، وهيكون فيه إخطار رسمي لكل صنف بالسعر للصيدلي والجمهور .

المصادر كملت كلامها وقالت إن الزيادات هتختلف  بناء علي أهمية الدواء، وأدوية الامراض المزمنة والأورام هتكون النسبة الأقل من الزيادة، وبعدها هتكون الأدوية المحلية والمصرية في المرتبة الثانية في الأقل زيادة وهتكون الأدوية الوصفية الاعلي في نسبة الزيادة.

التقرير التالي اللي قدمته وحدة أبحاث بانكير كان بخصوص طلب عاجل من محافظ البنك المركزي ..

وقالت التفاصيل إن حسن عبدالله محافظ البنك المركزي ومعاه وزيرة التعاون الدولى رانيا المشاط بيشاركوا حاليا فى في الدورة 59 من الاجتماعات السنوية  لمجموعة بنك التنمية الإفريقي اللي بتنعقد في كينيا خلال الفترة من 27 إلى 31 مايوالجاري

وفى كلمته فى الاجتماعات دعا محافظ البنك المركزي إلى حشد التمويل المستدام طويل الأجل لمواجهة التحديات في القارة الإفريقية، وأكد تطلعه للنتائج والقرارات اللي هتصدر عن الاجتماعات السنوية لمجموعة بنك التنمية الإفريقي خصوصا فيما يتعلق بآليات التعامل مع معوقات التنمية وعلى رأسها التغير المناخي ومشكلات عدم المساواة.

حسن عبدالله شدد على أهمية جذب المزيد من رأس المال الخاص وقال أنه من الأدوات اللي يمكن لبنك التنمية الإفريقي اللجؤ ليها لحشد تمويل القطاع الخاص من خلال تنويع أدواته نحو الضمانات واتفاقيات المشاركة في المخاطر من أجل تقليل مخاطر الاقتصادات الإفريقية.

ومصر هي تالت أكبر المساهمين في رأس مال بنك التنمية الإفريقي على مستوى كافة الدول الأعضاء وواحدة من ست دول إفريقية فقط مانحة لصندوق التنمية الإفريقي.


التقرير الأخير معانا النهاردة حولين الدعم بردو ومصير أسعار البنزين والسولار بعد كلام رئيس الحكومة عن الحاجة لرفع الدعم عنهم بشكل تدريجي.

وحسب التقرير واضح كده إنه في الأيام الجاية معظم المصريين متوقعين إعلان أسعار الوقود للربع التالت من 2024 وسط تلميحات حكومية بارتفاع تكلفة الدعم وطبعا ده مؤشر على تحريك جديد للأسعار.

وكشف التقرير إن لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، المعنية بمتابعة أسعار الوقود في مصر وربطها بالسوق العالمية بتجتمع كل 3 شهور لمناقشة الأسعار بشكل لا يضع أعباء إضافية على موازنة الدولة.

وفى تصريحات اعتبرها كتير من الخبراء مقدمة لرفع أسعار المواد البترولية أكد وزير المالية  محمد معيط إن أسعار النفط ارتفعت بشكل كبير عالميا وقال ان سعر برميل البترول تجاوز  حاجز الـ80 دولار بعد ما كان بيُباع بسعر 60 دولار وأصبحت تكلفة لتر السولار تتخطى ضعفين سعره الرسمي

وقال التقرير إن وزير المالية كشف فى كلامه كمان إن استمرار الأوضاع الحالية هيتسبب في ضغط أكبر على موازنة الدولة وهتصبح تكلفة دعم المواد البترولية والكهرباء المطلوبة أكبر بكتير من الاعتمادات المخصصة ليها.. وطبعا ده معناه إن واضح بخصوص قرار لجنة التسعير الجاية.