الجمعة 14 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

بنك HSBC يحتفظ بمستويات 9 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية للغاز الطبيعي بصيف 2024

السبت 18/مايو/2024 - 02:30 م
بنك HSBC
بنك HSBC

قدم محللو بنك HSBC توقعات مفصلة لأسعار الغاز الطبيعي في مذكرة هذا الأسبوع، مما يشير إلى أن سوق الغاز الأوروبي يقترب من توازن جديد.

وفي الأسابيع الأخيرة، كانت أسعار الغاز أقوى من المتوقع، حيث تجاوز مؤشر تسهيلات نقل الملكية (TTF) 10 دولارات أمريكية لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، وهو أعلى مستوى منذ يناير ووفقًا للبنك، فإن انقطاع الإمدادات، مثل الانقطاع المطول في فريبورت للغاز الطبيعي المسال والصيانة في جورجون، إلى جانب المخاطر الجيوسياسية، ساهم في هذه الزيادة.

وعلى الرغم من هذه المشكلات، يشير المحللون إلى أن المخزونات الأوروبية مخزنة بشكل جيد، حيث تبلغ مستوياتها الحالية 64% من طاقتها مقارنة بمتوسط تاريخي قدره 43% ولا يزال الطلب على الغاز منخفضا، مع قوة توليد الطاقة غير الغازية، مما يشير إلى انخفاض طفيف فقط في أسعار الغاز إذا هدأت التوترات الجيوسياسية.

ويحتفظ بنك HSBC بافتراض قدره 9 دولارات أمريكية لكل مليون وحدة حرارية بريطانية لصيف عام 2024.

وقال محللو البنك: "إن سوق الغاز في أوروبا في طريقها إلى إيجاد وضع طبيعي جديد، بعد عامين من الغزو الروسي لأوكرانيا".

ومع ذلك، من المتوقع أن يكون شتاء 2024-25 هو آخر فترة صعبة بالنسبة لأوروبا قبل أن تصل إمدادات الغاز الطبيعي المسال الجديدة بين عامي 2025 و2028، بشكل أساسي من الولايات المتحدة وقطر.

ومن المتوقع أن يؤدي هذا التدفق من الغاز الطبيعي المسال إلى زيادة العرض في السوق بدءًا من عام 2026، ومن المحتمل أن يستمر حتى نهاية العقد وتوقيت هذه التخمة غير مؤكد، لكن بنك HSBC يتوقع أن يكون ذلك محتملًا جدًا نظرًا لنمو العرض القوي من المنتجين الرئيسيين.

وعلى المدى الطويل، من المتوقع أن يستعيد السوق توازنه مع زيادة الطلب على الغاز الطبيعي المسال من الدول الآسيوية الحساسة للأسعار وانخفاض الصادرات الأمريكية المرنة وقد يؤدي ذلك إلى انخفاض الأسعار في الصيف، مما قد يؤدي إلى انخفاض التكاليف النقدية للغاز الطبيعي المسال في الولايات المتحدة بنحو 5-6 دولارات أمريكية لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.