السبت 25 مايو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

الأيام الأخيرة للدولار.. عودة الجنيه وانهيار الأسعار في هذا التوقيت

الأحد 12/مايو/2024 - 09:00 ص
الدولار
الدولار

 

 

يا ترى ايه اخر التطورات فى سوق صرف العملات الأجنبية فى الأيام الأخيرة؟ وايه مصير الدولار فى الشهور الجاية ؟ وهل فعلا سعر العملة الأمريكية ممكن ينهار ويوصل ل 30 جنيه فى البنوك ؟ وليه التوقعات بتقول ان الجنيه هيسترد قيمته قريب جدا؟

 

اكتر حاجة شاغلة بال الناس في مصر مؤخرا هي مستقبل الدولار وهل هينخفض أمام الجنيه ولا لأ؟ ولو هينخفض ممكن سعره يوصل لكام؟

فيه أكتر من مؤشر بيقول ان سعر الدور هينهار فى مصر خلال الأيام القليلة الجاية خصوصا وان فيه وتيرة متزايدة من التنازلات عن الدولار في البنوك وشركات الصرافة في ظل مخاوف من تراجع سعر العملة الأمريكية.

وسبب اللى بيحصل ده  هو ترقب حصول مصر على الدفعة التانية من صفقة رأس الحكمة بقيمة 20 مليار دولار، منها 14 مليار دولار من الخارج. بالاضافة الى تمويلات تانية منتظرة من الاتحاد الأوروبي بقيمة مليار يورو هتوصل قبل نهاية  يونيو ، إضافة إلى البنك الدولي وشريحة جديدة من صندوق النقد الدولي مع إتمام المراجعة التالتة خلال الايام الجاية

وبسبب توقعات انخفاض الدولار، فيه حالة أشبه بالركود في أسواق السلع المعمّرة زي الأجهزة الكهربائية والسيارات والعقارات لأن كتير من الناس بتترقب مدى تأثير انخفاض الدولار على السلع دي.

وبيدعم حالة الترقب بالأسواق والتنازلات الدولارية بالبنوك تقارير من مؤسسات دولية حوالين الاقتصاد المصري وسعر الصرف فمثلا  شركة "بي إم آي للأبحاث" التابعة لـ"فيتش"توقعت  أن الجنيه المصري يعوض بعض خسائريره خلال الفترة المتبقية من 2024 رغم انها فى الوقت نفسه حذرت من أن المخاطر الجيوسياسية المرتفعة بالمنطقة هتؤدي إلى تذبذب الجنيه على المدى القريب.

ومعظم التقارير الدولية اللى طلعت مؤخرا شايفة ان الدولار سعره هينخفض بقوة الفترة الجاية مع نجاح الحكومة المصرية فى توفير كميات كبيرة من الدولار من أكتر من مصر سواء من اتفاقيات استثمار أجنبي مباشر او من خلال اقتراض وبرامج تمويل من مؤسسات دولية او حتى من عمليات التخارج من قطاعات استثمارية مهمة لصالح القطاع الخاص

طب هل فعلا سعر الدولار ممكن ينزل تانى ل 30 جنيه ؟

الكلام ده فى الواقع صعب جدا لأن القيمة لاعادلة للجنية المصري وفقا لمؤسسات كبرية هو ما بين 40 الى 45 جنيه وكل ما التدفقات الدولارية زادت كل ما سعر الدور هينخفض

والتقديرات بتقول ان التدفقات النقدية المرتقبة من صفقة رأس الحكمة أو أموال المؤسسات الدولية هتضغط على الدولار ليصل إلى مستويات بين 43 أو 44 جنيه ويستقر عند المستويات دي لغاية نهاية السنة