الثلاثاء 16 أبريل 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

قفزة جنونية في أسعار الذهب.. قطر تدرس فرص الاستثمار في مصر.. وقرار عاجل لحل ازمة حديد التسليح

الثلاثاء 23/يناير/2024 - 09:51 م
الذهب
الذهب

 

قفزة جنونية في أسعار الذهب.. قطر تدرس فرص الاستثمار في مصر.. وقرار عاجل لحل ازمة حديد التسليح .. اهلا بكم فى حصاد الثلاثاء الاخباري

والبداية من سوق الصاغة واسعار الدهب فى الأسواق المحلية .. .. اللى ارتفعت بشكل جنوني بخلال تعاملات اليوم الثلاثاء، مع ارتفاع هامشي للأوقية بالبورصة العالمية، وسط ترقب الأسواق لبيانات اقتصادية هامة خلال الأسبوع الجاري، للحصول على إشارات واضحة حول توجهات السياسة النقدية للفيدرالي الأمريكي خلال الفترة المقبلة.

وقال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لمنصة «آي صاغة» لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت، إن أسعار الذهب ارتفعت بالأسواق المحلية بقيمة 60 جنيهًا خلال تعاملات اليوم، ومقارنة بختام تعاملات أمس، ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 مستوى 3720 جنيهًا، في حين ارتفعت الأوقية بنحو 2 دولار لتسجل مستوى 2023 دولارًا.

وأضاف، أن جرام الذهب عيار 24 سجل 4252 جنيهًا، وجرام الذهب عيار 18 سجل 3189 جنيهًا، فيما سجل جرام الذهب عيار 14 نحو 2480 جنيهًا، وسجل الجنيه الذهب نحو 29760 جنيهًا.
وكانت أسعار الذهب قد ارتفعت بقيمة 100 جنيه، خلال تعاملات أمس الإثنين، حيث افتتح سعر جرام الذهب عيار 21 التعاملات عند مستوى 3560 جنيهًا، واختتم التعاملات عند مستوى 3660  جنيهًا، في حين تراجعت الأوقية بالبورصة العالمية بنحو 8 دولارات، حيث افتتحت التعاملات عند مستوى 2029 دولارًا، واختتمت التعاملات عند مستوى 2021 دولارًا.

أشار إمبابى، إلى أن مبادرة إعفاء الذهب من الجمارك التي طرحتها الحكومة لتحقيق التوازن بين العرض والطلب بالأسواق المحلية، لم تأت بثمارها، حيث استمرت أسعار الذهب في الارتفاع لمستويات غير مسبوقة لم تشهدها مصر من قبل.

ومن الدهب نروح للهيئة العامة للاستثمار اللى التقى رئيسها لاتنفيذ حسام هيبة، بطارق على الأنصاري، سفير قطر بالقاهرة، لبحث وضع استراتيجية وآلية عمل جديدة لزيادة التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين.

وتطرق الاجتماع إلى تطوير آليات التعاون بين الطرفين والتنسيق مع الجهات المعنية بالاستثمار في البلدين من أجل تحقيق التكامل الاقتصادي، سواء عبر إنشاء مشروعات في مصر أو ضخ استثمارات مشتركة في السوق الأفريقية والأسواق الناشئة، خاصة بعد دخول اتفاقية منطقة التجارة الحرة الإفريقية حيز التنفيذ وانضمام مصر إلى تجمع "بريكس بلس"، ما يعزز الدور التجاري والاستثماري المصري في أفريقيا والاقتصادات الناشئة.

وأكد الرئيس التنفيذي للهيئة التواصل المستمر مع الشركات القطرية المستثمرة في مصر، لحثها على ضخ استثمارات جديدة وتذليل أي تحديات قد تواجهها، بالإضافة إلى التواصل مع كبرى الشركات القطرية المهتمة بالاستثمار في مصر لعرض الفرص الاستثمارية المتاحة في المجالات محل الاهتمام، خاصة في قطاعات العقارات وتكنولوجيا المعلومات وريادة الأعمال واللوجستيات ومراكز التوزيع.

وقام حسام هيبة باستعراض أهم تطورات مناخ الاستثمار في مصر، والضمانات والحوافز الاستثمارية الجديدة المُقدمة للمستثمرين، وتسهيل تملك الأراضي، والتوسع في إصدار الرخصة الذهبية، وتعزيز الحوكمة والشفافية والحياد التنافسي في السوق المصري، وتنوع الأنظمة الاستثمارية، بالإضافة إلى تقديم حزمة متكاملة وتنافسية من الحوافز والتسهيلات لكل قطاع اقتصادي، ما ساهم في تحقيق نقلة نوعية في معدل تأسيس الشركات.

وأشاد السفير القطري بالإصلاحات الاقتصادية والإجراءات التي اتخذتها مصر، مؤكدًا ثقة المستثمرين القطريين في الاقتصادي المصري.

وأعلن السفير طارق على الأنصاري التنسيق مع ممثلي الحكومة المصرية لإقامة المنتدى الاقتصادي الاستثماري المصري القطري بصفة دورية، بعد نجاح التنظيم في عام 2023.

ونروح لوزارة التجارة والصناعة.. اللى بتدرس إلغاء رسوم الإغراق على واردات حديد التسليح لتمكين الشركات والمطورين العقاريين من استيراد احتياجاتهم فى ظل صعود الطن إلى 50 ألف جنيه حاليًا.

وقال أحمد سمير وزير التجارة والصناعة فى تصريحات صحفية  إن الوزارة شكلت لجنة لدراسة القرار ومن المرتقب البت فيه قريبًا.. لكن شرط إلغاء القرار هو عدم الإضرار بالمصانع المنتجة لحديد التسليح فى السوق المحلى.

أضاف “الحكومة حريصة على حماية صناعة التطوير العقارى ومقاولى التشييد والبناء ومصنعى الحديد، متوقعًا أن يعيد إلغاء القرار الأسعار إلى طبيعتها”.

وقفزت أسعار حديد التسليح مع بداية الأسبوع الجارى بقيمة وصلت إلى 5 آلاف جنيه فى الطن ليتراوح متوسط البيع لجميع المصانع بين 47 و48.5 ألف جنيه للطن أرض المصنع.

واخر خبر معانا .. من  اتحاد الصناعات المصرية اللى عقد لقاءً مع مسؤولي مصلحة الضرائب المصرية، لمتابعة الموضوعات التي سبق مناقشتها باللجنة المشتركة بين الجانبين، وتناول الحضور العديد من المشكلات التي تواجه أعضاء الاتحاد منها نسب التغير وفروق سعر العملة وآليات تدبيرها

وقالت رشا عبد العال، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، إن المصلحة تحرص على التواصل المستمر مع اتحاد الصناعات المصرية لحل كافة المشكلات الضريبية، تنفيذًا لتوجيهات وزير المالية بمد جسور التواصل مع كافة مؤسسات المجتمع الضريبي.

ويسبب تدبير بعض المستثمرين والصناع الدولار والعملات الأجنبية بأسعار أعلى من مستوياتها في البنوك من خلال السوق الموازية بعض المشكلات لهم فيما يتعلق بحساب التكلفة في الإقرارات الضريبية.