الأحد 21 يوليو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
اقتصاد مصر

الوحش المصري قادم.. تقارير دولية تقلب موازين المنطقة والدولار

الثلاثاء 25/يونيو/2024 - 04:00 ص
الدولار
الدولار

 

 
ايه حكاية التقارير الدولية الأخيرة اللي بتتكلم عن مصر  وازاي لو اتحققت التوقعات مصر هتبقى وحش إقتصادي في افريقيا والشرق الأوسط رغم كل الأزمات الحالية.. تعالو نشوف مؤسسات العالم قالت ايه
 
الاقتصاد زي ماهو معروف عبارة عن ارقام ومؤشرات وتوقعات  وتقدر تحكم على مستقبل اي اقتصاد لاي دولة من أرقامه توقعاته بينتج قد ايه مثلا وحجم الاستثمارات اللي فيه ومعدل النمو وغيرها من الأدوات اللي بتكشف واقع ومستقبل اي اقتصاد وفي مصر ورغم الأزمات الصعبة اللي عندنا دلوقتي لكن كل التوقعات بتقول إن اقتصاد مصر هيكون وحش اقتصاديات المنطقة والاول افريقيا في الشهور والسنين اللي جاية.
ومن بين المؤشرات دي مثلا أن مصر استحوذت على النصيب الأكبر من الاستثمارات في القارة الأفريقية وبنسبة 25 في المية يعني بنتكلم عن الربع ودي تقاريب دولية منشورة ومعروفة بالارقام وكمان فيه تقارير بتقول إن مصر بتنتظر 40 مليار دولار استثمارات في الشهور اللي باقية من 2024 وإنه كان من المستهدف جذب 10 و12 مليار دولار بنهاية السنة والدولة تجاوزت ده بحسب الأرقام الرسمية لهيئة الاستثمار المصرية وإن اغلب الاستثمارات اللي جاية هتكون من دول البريكس.
كمان فيه تقرير دولي صادر من مجلس الطاقة العالمي عن مستقبل قطاع الطاقة في المنطقة بيقول إن مصر مرشحة تكون مركز طاقة الرياح من البحار في المنطقة كلها في الشهور والسنين الجاية بفضل الإمكانيات المتاحة فيها وان ده قطاع بيستوعب مليارات الدولارات وشفنا من ساعات حجم صفقة نرويجية في مصر لإنتاج الطاقة النظيفة بإجمالي استثمارات 13 مليار دولار مرة واحدة في اضخم صفقة بعد رأس الحكمة.

من بين التقرير اللي بتقول إن الاقتصاد المصري هيتحول لوحش كبير في المنطقة اللي قاله بنك الاستثمار الأمريكي جولد مان ساكس واللي اتوقع  تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي لمصر من تقديرات تبلغ 3.5% في السنة المالية الحالية إلى 4.9 في العام المالي 2025/2024، وأن يتراوح في المتوسط بين 6%و6.5% اعتبارًا من السنة المالية التالية ودي أعلي معدلات نمو في القارة والشرق الأوسط.

كمان تصندوق النقد الدولي اتوقع ارتفاع حصيلة مصر من تدفقات النقد الأجنبي عبر أهم 5 مصادر أساسية خلال العام المالي الحالي بنحو 13.7 مليار دولار أو بنسبة 14.6% ، وهو ما يعود بشكل أساسي إلى استثمارات صفقة تطوير رأس الحكمة.
وكشفت تقرير الخبراء الصادر عن شهر أبريل الماضي، أن صفقة رأس الحكمة هتعزز الاستثمار الأجنبي المباشر ليصل إلى 32.2 مليار دولار، ارتفاعاً من مستوى 9.7 مليار دولار خلال السنة المالية المنتهية في يونيو 2023، وبكده بترتفع إجمالي تدفقات النقد الأجنبي إلى مصر إلى 107.3 مليار دولار بنهاية يونيو 2024.
دي كانت جزء من تقارير دولية كتير بتقول إن الاقتصاد المصري قادم وبقوة وإنه كل الأزمات الحالية بما فيها ارتفاع الأسعار وازمة تخفيف الأحمال وغيرها أزمات وقتية وليها ظروفها الخاصة اللي بعيدة عن إرادة الدولة وإن الأرقام بتقول إن كل ده هيبقي ذكرى وعدت.