السبت 20 يوليو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

بنك إنجلترا يحسم سعر الفائدة الرئيسي غدا

الأربعاء 19/يونيو/2024 - 09:30 م
بنك إنجلترا
بنك إنجلترا

يحدد بنك إنجلترا غدا الخميس 20 يونيو 2024، سعر الفائدة الرئيسي وتحدد أسواق المال احتمالًا بنسبة 60% تقريبًا لخفض بنك إنجلترا أسعار الفائدة في يونيو ، ولكن البنك حريص على التأكيد على أن القرار لا يزال "يعتمد على البيانات" وليس صفقة محسومة.

وكما كان متوقعاً، كان اجتماع بنك إنجلترا الأخير في التاسع من مايو اجتماعاً "لا تغيير فيه"، حيث ظلت أسعار الفائدة عند مستوى 5.25%. ولكن كانت هناك تغييرات واضحة منذ اجتماع مارس – حيث صوت عضو آخر في لجنة السياسة النقدية المكونة من 9 أعضاء لصالح التخفيض وفي حين أن نسبة "لا تغيير" إلى "خفض" الأصوات هي 7 إلى 2، فمن المرجح أن ينضم المزيد من الأعضاء إلى المجموعة لصالح التخفيض في الأشهر المقبلة.

ومنذ أن رفع البنك أسعار الفائدة في أغسطس 2023، طرح كل مؤتمر صحفي لاحق نفس السؤال بطرق مختلفة: متى ستخفض أسعار الفائدة؟ وكان الجواب دائما حتميا: ليس بعد ولذلك بدأ المؤتمر الصحفي لشهر مايو على قدم المساواة حيث قال المحافظ أندرو بيلي: "لم نصل بعد إلى النقطة التي يمكننا عندها خفض سعر الفائدة في البنك".

وتكيفت أسواق الأسهم والسندات الآن مع السرد المتغير الذي مفاده أن بنك الاحتياطي الفيدرالي، بسبب التضخم الأكثر قوة في الولايات المتحدة، لن يكون في واقع الأمر "أولاً" ويقود العالم إلى التيسير النقدي ــ كما قاد العالم الغربي إلى تشديد السياسة النقدية.

ورد بيلي على الاقتراح القائل بأن المملكة المتحدة تنتظر بنك الاحتياطي الفيدرالي، حيث قال في مؤتمر صحفي مؤخرا: "لا يوجد قانون ينص على أن بنك الاحتياطي الفيدرالي يتحرك أولا وعلى الجميع أن يتبعوه".

وإذا قرر البنك خفض أسعار الفائدة باجتماع غدا 20 يونيو، فإن صناع القرار في البنك حريصون على التأكيد على أن السياسة النقدية ستظل مقيدة إذا تم تخفيض أسعار الفائدة الرسمية إلى 5٪ بعد ذلك ولذا فإن التخفيض الواحد لا يمثل بالضرورة بداية دورة سريعة من التيسير النقدي، مما يؤدي إلى تفكيك الزيادات الـ 14 في أسعار الفائدة التي شهدناها في الفترة من 2021 إلى 2023 ولا تزال أسعار الفائدة عند أعلى مستوى لها منذ 15 عاما، حيث ارتفعت من 0.10% إلى 5.25% في أقل من عام منذ ثلاث سنوات.