السبت 24 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

ورطة التعويم.. مشكلة البنك المركزي مع الوحش الأسود

الثلاثاء 13/فبراير/2024 - 03:05 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

 

ليه الناس خايفة من التعويم وايه الوحش الاسود اللي الدولة لازم تتخلص منه قبل اي خطوة وازاي نفوت الفرصة على المتربصين وعاوزين يحرقوا البلد ويشوفوها خرابة.. هندرتش مع حضراتكم وهنعرف إيه اللي بيحصل 
 

 
كله خايف من التعويم وده طبعا خوف مشروع لأن لو قيمة الجنيه قلت يبقي القيمة الشرائية هتقل والفلوس اللي في جيوبنا والواديع في حساباتنا في البنوك هتقل.. لكن الخوف مش من التعويم لو الحكومة والبنك المركزي ومعاهم المواطنين حسبوها صح .. طيب إزاي ده يحصل ياجماعة.

الموضوع مش محتاج ذكاء لو حصل بكرة التعويم وفيه سوق سودا متوحشة وبتبلع اي دولار في السوق وبتضارب في سعره من غير سقف وعلى المكشوف الأزمة هتفضل مستمرة وبالعكس هتزيد كمان حتي لو المركزي خلي الدولار ب40 أو 45 جنيه لانه بالمنطق كده طول ما الوحش الاسود ده موجود الحكومة ولا 100 بنك مركزي هيقدرو يحلوا الأزمة وحسبة البرمة وخلونا نشرحها ببساطة مع بعض .. دلوقتي الهدف من التعويم أو تحرير سعر الجنيه هو توحيد سعر الصرف يعني سعر الدولار في البنوك يبقي زي سعر الدولار في السوق السودا وهنا بنتكلم عن 60 جنيه في المتوسط على أسعار النهاردة وحتي لو المركزي خلاه بسعر السوق الموازية وهي لسه موجوده تجار العملة هيرفعوا السعر حتي لو هيرفعوا ربع او نص جنيه في الدولار واي حد أو مغترب هيقولك عيالي اولى بالزيادة.

طيب امتي السوق السودا للدولار تموت نظريا.. في حالة واحدة بس حضرتك انك تقف قدام موظف البنك كعميل أو مستورد أو رجل اعمال أو صاحب مشروع وتقوله انا عاوز  مبلغ كذا دولار ويسحب الفلوس ويدهالك.. والمقصود بده توافر الدولار في البنوك بشكل دائم ووفير ومن غير شروط سحب لكن ده مش هيام بردوا في وجود السوق السوداء لأن أي حد ممكن ياخد دولار من البنوك ويروح يغيرها من تاجر العملة ويستفيد بالفرق وهنا لازم الدولة بكل أجهزتها تحارب السوق دي من كل الاتجاهات زي مثلا تكثيف حملات الأمن على التجار  ويضيقوا عليهم الخناق بأقصى قدر ممكن وتشديد العقوبة كمان يقابل ده زي ما قلنا إجراءات تانية كتير أهمها ترشيد الحكومة في استخدام الدولار وفي نفس الوقت زيادة وتعظيم مواردنا الدولارية.

كمان جي الوقت اللي البنك المركزي يطلق مؤشر الجنيه عشان ياخد سعره العادل مقابل العملات الدولية يعني بالمختصر المفيد الأزمة هتخلص باكتر من حل متوازي وفي نفس اللحظة غير كده يبقي هندور في دايرة مفرغة وهندي فرصة للناس اللي نفسها تنتقم وتشوف البلد بتوقع وكل دقيقة بيسخنوا على مواقع التواصل وبيستغلوا الأزمات الاقتصادية والغلاء وارتفاع الأسعار عشان ياخدوا العزا في البلد لكن مصر عمرها ما هتوقع ولا تموت