الأربعاء 05 أكتوبر 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

ليس الأخير.. «المركزي» يسحب 300 مليار جنيه من فائض السيولة

الأربعاء 31/أغسطس/2022 - 03:25 م
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

 

اتخذ البنك المركزي المصري بقيادة حسن عبد الله عدة إجراءات للسيطرة على التضخم وتنظيم سوق الصرف من بينها سحب فائض البنوك من السيولة.
وبلغ مقدار ما سحبه المركزي المصري من فائض السيولة لدى البنوك نحو 300 مليار جنيه في خلال أسبوعين وعلى مراحل ثلاثة كل منها 100 مليار جنيه، ما يعادل 15.5 مليار دولار وفقًا للأسعار الحالية لسعر الصرف.

تفاصيل العطاء 

وكشف العطاء الأسبوعي للبنك المركزي المصري لودائع السوق المفتوحة عن سحب المركزي المصري لـ100 مليار جنيه بعائد ثابت عند 11.75% وذلك لمدة 7 أيام.

ووفقًا لبيانات البنك المركزي فقد بلغت إجمالي العطاءات المقدمة من البنوك المصرية ما يقرب من 710 مليار جنيه من إجمالي 21 بنكا.

وبعد هذا العطاء ترتفع إجمالي سحوبات البنك المركزي المصري من سيولة البنوك 300 مليار جنيه ما يعادل 15.5 مليار دولار خلال شهر أغسطس مع العلم أن هذه الودائع لأجل أسبوع واحد فقط.

السحب مستمر
 

وكشفت بيانات المركزي المصري منتصف الشهر الجاري عن قيام البنك بسحب 100 مليار جنيه للمرة الثانية على التوالي من سيولة البنوك في أقل من أسبوع.

وسحب البنك المركزي المصري 100 مليار جنيه من فائض السيولة لدى البنوك العاملة في البلاد خلال العطاء الأسبوعي لودائع السوق المفتوحة بعائد 11.75% من إجمالي 374.6 مليار جنيه عرضتها البنوك.

وتعتبر آلية الودائع إحدى أدوات السوق المفتوحة لإدارة حجم السيولة، وامتصاص فائضها لدى الجهاز المصرفي المصري، من أجل السيطرة على السيولة فى السوق، وتستهدف خفض حجم المعروض النقدي من الجنيه، بالإضافة لتحجيم التضخم.

أذون الخزانة 

ويوم الإثنين قبل الماضي باعت الحكومة أكبر إصدار لأذون الخزانة لأجل 3 شهور في تاريخها عند 59.4 مليار جنيه وبعائد 16.15%، بينما بلغ إجمالى قيمة الإصدارات في العطاء الأخير 84 مليار جنيه.