الثلاثاء 25 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

إيه اللي بيحصل في البنوك.. جملة رئيس اتحاد بنوك مصر الغامضة.. وسر يذاع لأول مرة

الجمعة 07/يونيو/2024 - 01:20 ص
رئيس إتحاد بنوك مصر
رئيس إتحاد بنوك مصر



هو ايه اللي بيحصل في البنوك وإيه السر اللي كشفه المصرفي الكبير محمد الاتربي رئيس اتحاد المصارف العربية ورئيس اتحاد بنوك مصر وقال إيه عن السوق السودا والتدفقات الدولارية .. شوف الفيديو ده وهتعرف كل التفاصيل
 


معروف إن محمد الاتربي رئيس اتحاد المصارف العربية ورئيس اتحاد بنوك مصر ورئيس بنك مصر إنه مصرفي مخضرم على المستوي المحلي والعربي والعالمي وراجل فيلسوف بنوك وخبرة لاتقدر بتمن فطبيعي أي تصريح أو رقم أو معلومة يقولها يبقي محل ثقة.. طيب ايه اللي حصل بالمناسبة؟
شوف ياسيدي المصرفي الكبير اتكلم نهاردة قدام مؤتمر اتحاد المصارف العربية في شرم الشيخ وقال كلام مهم جدا من بين اللي قاله إن الجهاز المصرفي المصري حاليا بيشهد تطورات مهمة زادت من قوته، ورغم إن الاتربي مدخلش في التفاصيل عن طبيعة التطورات دي لكن من اللي حصل الفترة اللي فاتت بيقول إن البنوك المصرية بتعيش نقطة فارقة في تاريخها المصرفي وقدرت توصل للعالمية واستحدثت خدمات مالية من المستقبل زي البنوك الرقمية والاستعانة بأحدث التكنولوجيا المالية في العالم وده أهلها تدير ملفات الاقتصاد الصعبة بكل حرفية وكلام الاتربي بيقول بين السطور بردو إن لسه في جعبة البنوك مفاجأت تانية بالنسبة للخدمات البنكية المتقدمة واللي هيتم الاعلان عنها أكيد قريب جدا.

الاتربي قال كمان إن السوق الموازية أو السودا للدولار في مصر انتهت، كمان زادت تحويلات المصريين في الخارج عبر الجهاز المصرفي، وكشف الأتربي مفاجأة من العيار التقيل لما قال إن حصيلة النقد الأجنبي للبنوك  زادت في الفترة الأخيرة إلى عشرات الأضعاف وده بيأكد نجاح سياسة الحكومة والبنك المركزي.

واتكلم الأتربي كمان عن صفقة مدينة رأس الحكمة بقيمة 35 مليار دولار وقال إنها ساهمت في زيادة تحسن مؤشرات الاقتصاد المصرى وأخرجت الاقتصاد المصرى من عنق الزجاجة وإن التطورات كلها غيرت نظرة مؤسسات التقييم الدولية إلى الاقتصاد المصرى إلى نظرة مستقبلية إيجابية.
طبعا كلام المصرفي الكبير بيكشف قد إيه السوق المصرفي وتحديدا الدولار رايح في سكة الاستقرار الكبير وإن أسعار العملة الأمريكية هتنزل في الفترة الجاية مع تحسن التدفقات الدولارية من كل حتة ومن بينها تحويلات المصريين وصفقات الاستثمار ومصر في وقت قليل جدا استقبلت 50 مليار دولار ونجحت في دفن السوق السودا للعملة والمضارة بعد تعويم الجنيه المصري وتحرير سعر صرف الدولار وانتظار تدفقات تانية من صفقات استثمارية ضخمة هيتم الاعلان عن تفاصيلها قريب جدا زي المنطقة الصناعية الصينية والتركية والمشروعات الجديدة على طول ساحل الشمالي والمشروعات الصناعية الجديدة في طربول ومنطقة قناة السويس بجانب زيادة معدلات التصدير وقفزات ايرداات السياحة وقرب عودة ايرادات قناة السويس لمعدلاتها الطبيعية .