الثلاثاء 25 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

أول رد فعل للدولار على استقالة الحكومة.. إيه اللي حصل في البنوك

الثلاثاء 04/يونيو/2024 - 01:21 ص
الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء

 


ايه اللي حصل في البنوك النهاردة بعد استقالة حكومة الدكتور مدبولي وياترى سعر الدولار رايح على فين الايام الجاية وهل هنشوف قرارات تأثر على سعر الدولار.. تعالو نشوف الحكاية مع بعض

النهادرة مصر كلها بتتكلم عن قرار الرئيس السيسي بقبول استقالة حكومة الدكتور مصطفي مدبولي واللي الرئيس عاد وكلفه بتشكيل الحكومة الجديدة وكانت من بين أهم التكليفات الرئاسية لمدبولي في الحكومة الجديدة هي مواصلة برامج الاصلاح الاقتصادي وجذب الاستثمارات بجانب تكليفات تانية كتير لكن اللي يهم الدولار في التوجيهات الرئاسية الجديدة هو ملف الاستثمارات الاجنبية في مصر ولأن الرئيس كان ليه توجيهات صريحة بخصوص زيادة جذب الاستثمارات الخارجية في لسوق المصري.
واللي حصل بعد الاعلان عن تعليمات السيسي للحكومة إن الدولار نزل لأكتر من 26 قرش في منتصف التعاملات ووصل 47 جنيه في البنك المركزي من 47.27 جنيه تقريبا في أول التعاملات ودي كانت ردة فعل سريعة من البنوك والدولار على تلكيفات الرئيس بخصوص ملف الاستثمارات المباشرة وغيرها من القراات الاقتصادية.

طيب ليه الدولار نزل بعد كلام متحدث الرئاسة بخصوص تكليفات الرئيس.. شوف حضرتك لان العملة سوق زيها زي أي سوق بيتأثر بالعوامل السريعة والقرارات السياسية والاقتصادية واللي بتكون مؤشر مهم عن المرحلة الجاية ومجرد صدور قرار الحكومة الجديدة وبالتكليفات الرئاسية الاسواق كلها بتتأثر لأن معناها خطط اقتصادية جديدة وطموحة وإن الحكومة الجديدة أكيد هيكون عندها الحماس والنشاط إنها تبني على الايجابيات وتحل المشاكل أو العقبات وكمان إعادة التعامل بشكل مختلف مع  ملفات مهمة بالنسبة لسوق صرف الدولار وفي مقدمتها طبعا التدفقات الدولارية من خلال زيادة جذب الاستثمارات الأجنية وده اللي شدد عليها الرئيس.
وكمان الحكومة الجديدة أكيد هتيجي وعندها خطة في ملف الطروحات الحكومية وبيع حصص الشركات والهيئات للي سبق وأعلنت عنها ولينا فترة كبيرة مسمعناش حاجة عن ملف الطروحات أو الصفقات الجديدة وكمان الحكومة الجديدة هيكون ليها تصور مختلف في زيادة موارد الدولار من القطاعات الاقتصادية في الدولة..
المهم كل اللي قلناه ده معناه زيادة المعروض من الدولار في السوق وبالتالي اتخفاض سعره على مدار الفترة الجاية كلها بجانب حالة التفاؤل اللي بتسيطر على اسواق المال والاقتصاد بعد أي تغيير او تعديل وزاري بيحصل لان الحكومات بتيجي ببرامج جديدة وطموحة وبأفاكار مختلفة بتنعكس على حالة الاسواق والعملات  وكمان على نظرة المستثمرين الاجانب والشركات العالمية اللي بتفكر تستثمر في السوق المصري وخلينا نفكركم إن أغلب التوقعات الدولية بتقول إن الدولار هيستمر في النزول في المنطقة من 40 إلى 45 جنيه على نهاية 2024 وده كله في النهاية بيصب في صالح الجينه المصري واستقرار الاسواق وانخفاض الأسعار.