الأحد 25 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

هل تتحمل مصر تراجع ايرادات قناة السويس؟.. أول رد رسمي على الأزمة

الإثنين 12/فبراير/2024 - 02:01 ص
قناه السويس
قناه السويس

  

وفقا لأرقام رسمية فايرادات قناة السويس تراجعت بما يقرب من 40% خلال شهر يناير اللى فات والنسبة مرشحة للزيادة فى شهر فبراير بسبب اللى بيحصل فى البحر الأحمر والهجمات اللى بيشنها الحوثيين على السفن .. فيا ترى هل مصر ممكن تتحمل تراجع ايرادات قناة السويس؟ وايه الحلول لو التراجع ده استمر؟

وزير المالية المصري الدكتور محمد معيط رد على السؤال اللى شاغل بال كتير من المصريين ومحط اهتمام كتير من المؤسسات الدولية وهو هل مصر ممكن تتحمل تراجع ايرادات قناة السويس فى ظل أزمة  شح عملة طاحنة بتعانى منها مصر بقالها اكتر من سنتين

وزير المالية قال ان الاقتصاد المصري ممكن يستوعب  جزء من تأثير الهجمات على السفن في البحر الأحمر على إيرادات قناة السويس بفضل النمو السابق اللى كان جيد وماشي كويس جدا قبل بدء القلق في البحر الأحمر..  وأكد  معيط على هامش القمة العالمية للحكومات في دبي إن الحكومة بتخطط للاعتماد بشكل أكبر على القطاع الخاص فيما يتعلق بالإنفاق على المشروعات.

وقبل كده أكد رئيس هيئة قناة السويس، أسامة ربيع أن معدل مرور السفن من ⁧قناة السويس‬⁩ انخفض في يناير الماضي بنسبة 36% على أساس سنوي، فيما تراجعت الإيرادات بنسبة 46% إلى 428 مليون دولار.

ربيع كشف ان القناة تأثرت كتير بالأحداث الجارية في المنطقة وأزمات البحر الأحمر، وقال انه عقد اجتماعات مختلفة مع مسؤولين بالملاحة الدولية ورؤساء الشركات المختلفة والتوكيلات العالمية، للوصول لمخرج للأزمة الحالية.

ووفقا لتصريحات رئيس الهيئة فعدد السفن المارة بالقناة انخفض إلى 1362 سفينة في يناير 2024، قياسا على 2155 سفينة في نفس الشهر فى 2023.

قال محللون بقطاع الشحن البحري أول أمس الجمعة إن مزيدا

ووفقا لاحصائيات غير رسمية فعدد من السفن المحملة بالحبوب تحولت بعيد عن قناة السويس وبتسلك حالي طريق رأس الرجاء الصالح مع استمرار المخاوف من الهجمات على السفن في البحر الأحمر.

وبيعبر قناة السويس إلى البحر الأحمر عادة نحو 7 مليون طن شهريا من الحبوب لكن فيه أنواع تانية من الشحن انخفضت مع مواصلة المسلحين الحوثيين  هجماتهم على السفن على الرغم من ضربات جوية بتقودها الولايات المتحدة على مواقع الحوثيين في اليمن.