الخميس 29 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

الحل في التصدير.. 35.631 مليار دولار فاتورة تصدير تنعش الاقتصاد المصري

السبت 10/فبراير/2024 - 12:30 ص
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

 

الصادرات المصرية واحدة من أهم بنود استراتيجية الاقتصاد المصري في الفترة الرئاسية الجديدة من 2024 / 2030، واللي بتاكد علي أهمية زيادة فاتورة مصر التصديرة وتقليل الفاتورة الاستيرادية مما يؤدي الي انخفاض الطلب علي العملات الاجنبية وانتهاء ازمة نقص الدولار في مصر وبالتالي القضاء علي السوق السودا فيه، يا تري اية اللي عملته مصر علشان تزود فاتورتها التصديرية... واية اهم الحاجات اللي بنصدرها.. ومين ابرز الدول اللي بنصدر ليها.. وفاتورة مصر التصديرية وصلت لكام ومستهدف توصل لكام خلال الفترة اللي جاية .
 


الفترة الاخيرة الفاتورة الاستيرادية لمصر ارتفعت جدًا ووصلت لأرقام كبيرة، والرئيس عبدالفتاح السيسي أكد اكثر من مرة علي ضرورة رفع نسبة الصادرات المصرية وتشجيع الاستثمار ودخول المستثمرين لمصر لاقامة المشروعات، وفي المقابل تخفيض فاتورة مصر الاستيرادية خصوصا ان مصر بتستورد حاجات ترفيهية كتيرة جدا ورفعت الفاتورة الاستيرادية بشكل كبير في عز ما مصر بتمر بازمة مالية تتمثل في نقص العملات الاجنبية وخصوصا الدولار وده دفع التجار الي البحث عن شراء الدولار من السوق السودا واللي نشطتت بشكل كبير بسبب زيادة الطلب علي الدولار .
طيب فاتورة التصدير بتاعتنا وصلت لكام السنة اللي فاتت؟.

وزارة التجارة والصناعة أعلنت عن عودة ارتفاع صادرات مصر السلعية غير البترولية في سنة 2023 الي 35.631 مليار دولار بزيادة 12 بالمائة عن عام 2021، وان عجز الميزان التجاري المصري انخفض بنسبة 11 مليار و158 مليون دولار، وسجل 36 مليارا و908 مليون دولار مقابل 48 مليار و66 مليون دولار خلال 2022.

وزارة التجارة والصناعة قالت أن الواردات السلعية المصرية تراجعت في عام 2023 بنسبة 14%، وصولت لـ 72 مليار و539 مليون دولار مقابل 83 مليار و988 مليون دولار خلال عام 2022  .
طيب اية هيا اسباب ارتفاع نسبة الصادرات المصرية ؟.

أحمد سمير وزير الصناعة التجارة قال أن المؤشرات الإيجابية الملموسة في ارتفاع نسبة الصادرات المصرية بيرجع إلى استقرار الطلب العالمي على المنتجات المصرية في مختلف القطاعات الإنتاجية والحفاظ على الأسواق التصديرية وفتح أسواق جديدة بالاضافة الي ارتفاع تنافسية المنتج المصري بالأسواق الخارجية خصوصا في الوقت اللي مصر بتعمل علي فتح اسواق جديدة للمنتجات المصرية بصفة عامة وفي دول قارة افريقيا بصورة خاصة.
وزير الصناعة والتجارة قال، أن الصادرات المصرية لدول القارة الافريقية ارتفعت بنسبة 7% ووصلت الي 2 مليار و247 مليون دولار، ووصلت الصادرات المصرية لدول جامعة الدول العربية لـ 13 مليار و411 مليون دولار، ودول الاتحاد الأوروبي وصلت قيمة الصادرات الي 9 مليارات و50 مليون دولار، والولايات المتحدة الأمريكية بقيمة مليار و966 مليون دولار، ووصلت لباقي الاسواق بقيمة 8 مليارات و957 مليون دولار.
واية هيا الدول اللي عليها طلب للمنتجات المصرية واية هيا ابرز المنتجات اللي بنصدرها للخارج؟.
اما عن اعلي الاسواق المستقبلة للصادرات المصرية، فأكد وزير الصناعة والتجارة ان تركيا بتحتل المركز الأول كاكثر الدول استقبالا للمنتجات المصرية بقيمة 2 مليار و943 مليون دولار، وبعدها المملكة العربية السعودية بقيمة 2 مليار و766 مليون دولار، ثم الإمارات العربية المتحدة بقيمة 2 مليار و197 مليون دولار، ثم إيطاليا بقيمة 2 مليار و103 ملايين دولار، ثم الولايات المتحدة الأميركية بقيمة مليار و966 مليون دولار.

وزير الصناعة والتجارة اختتم كلامه وقال أن مواد البناء تصدر قائمة الصادرات المصرية لعام 2023 بقيمة 8 مليار و807 مليون دولار، يليها المنتجات الكيماوية والأسمدة بقيمة 6 مليار و539 مليون دولار، ثم الصناعات الغذائية بقيمة 5 مليار و46 مليون دولار، ثم السلع الهندسية والإلكترونية بقيمة 4 مليار و355 مليون دولار، ثم الحاصلات الزراعية بقيمة 3 مليار و714 مليون دولار، ثم الملابس الجاهزة بقيمة 2 مليار و433 مليون دولار، ثم الغزل والمنسوجات بقيمة مليار و124 مليون دولار، يليها منتجات الطباعة والتغليف والورق والكتب والمصنفات الفنية بقيمة 891 مليون دولار، ثم الصناعات الطبية بقيمة 611 مليون دولار، والمفروشات بقيمة 548 مليون دولار، والأثاث بقيمة 297 مليون دولار، والصناعات اليدوية بقيمة 196 مليون دولار، والجلود والأحذية والمنتجات الجلدية بقيمة 115 مليون دولار.