الإثنين 05 ديسمبر 2022
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

استاذ تمويل: قرار تحريك سعر الصرف كان صائبًا

الجمعة 28/أكتوبر/2022 - 01:56 ص
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

 

قال الدكتور هشام ابراهيم أستاذ التمويل والاستثمار والخبير الاقتصادي، إن قرارات البنك المركزي لا يمكن أن يكون منعزلًا عن الوضع الإقليمي والدولي، وأن الاقتصاد العالمي يمر بأزمة كبيرة أعقبت أزمة كورونا، كما توجد اضطرابات في كل الأسواق على مستوى الطاقة والغذاء والنقد والمال والصرف، وكل هذا يضغط على الاستثمار في الدولة.

وأضاف إبراهيم خلال حواره مع الإعلامي محمد مصطفى شردي ببرنامج الحياة اليوم، عبر فضائية الحياة، مساء الخميس، أن مصر ليست بعيدة عن الأزمات العالمية حيث تواجه العديد من التحديات المتمثلة فى ارتفاع معدل التضخم ومحدودية النقد الأجنبي.

وأوضح أن هناك ارتفاعًا فى العديد من المنتجات، وبالتالي فاتورة الاستيراد، وبدأت تواجهنا ضغوط فيما يتعلق بالنقد الأجنبي، بالرغم من أن مصر حققت أعلى زيادة فيما يتعلق بتحويلات المصريين في الخارج العام الماضي وصلت إلى 32 مليار دولار، بالإضافة إلى قناة السويس التي حققت 7 مليارات دولار.

وأشار أستاذ التمويل والاستثمار، إلى أن انعقاد المؤتمر الاقتصادي كان امرًا ضروريًا لمعرفة المعوقات أمام الاقتصاد المصري، وما تم اتخاذه من قرارات من قبل البنك المركزي كانت رسالة إلى مؤسسات الاستثمار العالمية والمستثمرين.

وأكد أستاذ التمويل والاستثمار والخبير الاقتصادي، أن تحرك سعر الصرف كان أمرًا طبيعيًا في ظل الأزمات التي تعرضت لها كل دول العالم بداية من أزمة كورونا إلى أزمة الحرب الروسية الأوكرانية التي ألقت ضغوطا على الاقتصاد العالمي، مشيرًا إلى أن قرار تحريك سعر الصرف كان صائبًا.