الثلاثاء 28 يونيو 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

هل يصمد الجنيه أمام توحش الدولار.. أعرف التوقعات

الأحد 12/يونيو/2022 - 06:29 م
الدولار
الدولار

 
استقر سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في البنوك المصرية الخاصة والبنك المركزي دون تغير بينما شهد تراجعًا في حدود قرشين على شاشة أسعار البنك الأهلي المصري.

ووفقا لسعر صرف الدولار مقابل الجنيه في أكبر البنوك المصرية البنك الأهلي فقد سجل سعر 18.71 جنيه للبيع وسعر 18.65 جنيه للدولار للشراء بتراجع قرشين عن تعاملات الخميس، بينما سجل اليورو 19.911 جنيه للبيع وسعر 19.595 للشراء.

وفي المقابل استقر سعر الدولار في البنك المركزي المصري عند مستويات 18.728 جنيه للبيع وسعر 18.648 جنيه للشراء بينما سجل اليورو 19.7 جنيه للبيع و19.608 جنيه للبيع.

وفي البنوك الخاصة المصري الخليجي وأبو ظبي الإسلامي وبيريوس والتجاري الدولي وكريدي أجريكول سجل سعر صرف الدولار 18.73 جنيه للبيع وسعر 18.68 للشراء.

توقعات بالتراجع

ويتوقع البعض أن تستمر تراجعات الجنيه مقابل الدولار نزولا دون مستوياته التاريخية التي تم تسجيلها عقب تحرير أسعار الصرف في نوفمبر 2016 حينما تجاوز مستويات الـ 19 جنيه، حيث يرى الكثيرون أن المحطة المقبلة هي مستويات الـ 20 جنيه للدولار.

اجتماع لجنة السياسة النقدية

وتتنظر الأسواق اجتماع المركزي المصري المقبل في 23 يونيو القادم بشأن تحديد أسعار الفائدة خاصةً بعد ارتفاع معدلات التضخم للشهر السادس على التوالي متجاوزة توقعات المركزي المصري.

وتخطى معدل التضخم في المدن مستهدفات البنك المركزي المصري بعد أن ارتفع إلى 13.5% مقابل 13.1% في أبريل، ويستهدف البنك المركزي معدل التضخم السنوي في المدن عند مستوى 7% (بزيادة أو نقصان 2%) في المتوسط خلال الربع الرابع من عام 2022.


قرار رفع الفائدة

وفي ويوم الخميس الموافق 19 مايو قرر البنك المركزي المصري رفع الفائدة 200 نقطة أساس، أي بنسبة 2% على الإيداع والإقراض، وذلك خلال الاجتماع الدوري للجنة السياسة النقدية بالبنك، وسط تأكيد من المسؤولين الحكوميين أن مصر لن تتواني في مساعيها لمواجهة ارتفاع الأسعار عبر الوسائل المتاحة لدى المركزي المصري.

وأكد رئيس الوزراء المصري ومحافظ البنك المركزي المصري أن أسعار الفائدة قد تواجه المزيد من الرفع خلال الأسابيع المقبلة لكبح جماح التضخم من ناحية، ومن ناحية أخرى لاستيعاب رؤوس الأموال الأجنبية التي بدأت تشهد موجات نزوح عقب التداعيات الأخير التي يشهدها الاقتصاد العالمي.

بلتون المالية: تباطؤ معدل زيادة التضخم يرجح إتجاه البنك المركزي لتثبيت الفائدة

 

توقعت شركة بلتون المالية القابضة/ إحدى كبريات بنوك الإستثمار في المنطقة/ أن تقدم لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري على تثبيت أسعار الفائدة خلال إجتماعها المقبل وذلك في ضوء تباطؤ معدل زيادة التضخم والذي أظهرته بيانات شهر مايو الماضي.

وذكرت بلتون في مذكرة بحثية لها اليوم إن الأثر الكامل لرفع أسعار الفائدة على التضخم سيستغرق وقتاً للانعكاس بشكل كامل، وهو ما يرجح إبقاء البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة دون تغير خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية المقبل الذي سيعقد يوم 23 يونيو 2022، في ضوء حالة عدم الاستقرار العالمية خلال الفترة الحالية، و ارتفاع عائدات سندات الخزانة ووصول عائد أذون 91 يوما إلى متوسط 15%  هذا الأسبوع .
وأشارت إلى أن التضخم العام السنوي لمصر إرتفع إلى 13.5% في مايو الماضي مقارنة بـ 13.1% في إبريل السابق عليه، بانخفاض أقل من التوقعات التي كانت ترجح بلوغه 15%.

وتعكس قراءة التضخم السنوي تباطؤ التضخم الشهري، الذي ارتفع بنحو 1.1% في مايو الماضي مقارنة بـ 3.3% في أبريل السابق عليه.

وجاءت قراءة التضخم الشهري لتعكس زيادة طفيفة لأسعار السلع الغذائية بواقع 0.6% في مايو الماضي مقابل 7.6% في أبريل السابق عليه، بدعم أساسي من تراجع أسعار الخضروات بواقع 15% مقابل زيادتها بواقع 29.5%. على مستوى القراءة السنوية، ما يرجح التوقعات باستمرار ارتفاع التضخم العام مع انعكاس ارتفاع أسعار السلع عالمياً على السوق المحلي.

استقرار وهبوط

يذكر انه وبعد فترة من استقرار الدولار قرب مستويات 18.3 جنيه للدولار في البنوك المصري، جاء قرار المركزي المصري برفع أسعار الفائدة والذي أعقبه قرار بزيادة سعر صرف الدولار الجمركي للمرة الثالثة منذ العودة للعمل بالقرار في مارس الماضي.

ومنذ ذلك الحين خسر الجنيه المصري ما يقرب من 50 قرش جديدة متراجعًا أمام الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوياته منذ يناير 2017، وارتفع متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي في البنوك المصرية عقب قرار الدولار الجمركي إلى مستويات 18.73 جنيه للبيع ومستويات 18.68 جنيه للشراء.