الأحد 21 يوليو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

تتوقع وصول الدولار إلى 59 جنيها خلال 12 شهرا.. ما هي العقود الآجلة غير القابلة للتسليم NDF؟

الخميس 20/يونيو/2024 - 04:00 م
الجنيه المصري والدولار
الجنيه المصري والدولار الأمريكي

توقعت العقود الآجلة غير القابلة للتسليم NDF أن يصل سعر الدولار مقابل الجنيه المصري إلى 59 جنيها خلال 12 شهرا.

والعقود الآجلة غير القابلة للتسليم هي أداة يمكن استخدامها كحل مرن للمتداولين الذين يتطلعون إلى التنويع في أسواق العملات التي لا يمكن تداولها بحرية أو التي لديها قيود على قابلية التحويل.

ومن المهم ملاحظة أن تداول NDF يمكن أن يكون معقدًا وقد لا يكون مناسبًا لجميع المتداولين ومن المهم فهم المخاطر والآليات التي تنطوي عليها قبل تداول عقود الفروقات NDF.

الجنيه والدولار

وجاءت توقعات سعر الدولار أمام الجنيه المصري وفقا للعقود الآجلة غير القابلة للتسليم NDF كالتالي:

EGYPTIAN POUND ONSHORE HEDGING - VANILLA FORWARD.
•  Indicative levels as at 13 June 2024 (04:30 pm CLT)
Spot Reference 47.6500 / 47.7500
Tenor
Bank Buys USD
Bank Sells USD
1 Month
48.2010
48.7267
3 Months
49.4079
50.6798
6 Months
51.1878
53.5608
9 Months
52.8782
56.3544
12 Months
54.5001
59.0221
• Above rates are indicative and subject to market fluctuations.


• ما هي العقود الآجلة غير القابلة للتسليم NDF:

العقد الآجل غير القابل للتسليم (NDF) هو عقد آجل يتم تسويته نقدًا، وغالبًا ما يكون قصير الأجل بطبيعته وفي عقد NDF، يتفق الطرفان على اتخاذ طرفين متقابلين من المعاملة مقابل مبلغ محدد مسبقًا من المال، بالسعر الفوري السائد.

ومصطلح "غير قابل للتسليم" مشتق من حقيقة أن المبلغ الاسمي لا يتم تبادله أبدًا ومن المعروف أيضًا باسم العقود الآجلة غير القابلة للتسليم والتي تعمل مثل العقود العادية ولكنها لا تقدم أزواج العملات الأساسية فعليًا.

البنك المركزي المصري

• كيف يعمل NDF؟

هناك بعض الشروط الأساسية لـ NDF وتشمل:
◘ تاريخ التثبيت: هذا هو التاريخ الذي تتم فيه مقارنة سعر صندوق التنمية الوطني وسعر السوق الفوري السائد لتحديد العقد الافتراضي.
◘ تاريخ التسوية: هذا هو التاريخ الذي يتفق فيه الطرفان على تبادل الفرق في أسعار الصرف وسيدفع الطرف الدافع للطرف المتلقي هذا الفرق نقدًا.
◘ سعر NDF: هو السعر الذي يتم الاتفاق عليه في تاريخ المعاملة وهو يمثل سعر صرف العملات المشاركة في NDF.
◘ السعر الفوري: هذا هو سعر الصرف الحالي لصندوق التنمية الوطني، كما هو منصوص عليه من قبل البنك المركزي.

• قيمة NDF = (معدل التثبيت – معدل NDF) المبلغ الاسمي

وغالبًا ما تتم تسوية NDFs نقدًا، مما يعني أنه لا يتم تبادل المبلغ الافتراضي فعليًا أبدًا وستكون التدفقات النقدية التي يتم تغييرها هي الفرق بين السعر الفوري السائد والسعر المتفق عليه في سعر NDF المتعاقد عليه وستقوم الأطراف المقابلة بتسوية الفرق بين سعر NDF المتعاقد عليه والسعر الفوري السائد.

ويتم بعد ذلك تحديد الربح والخسارة من خلال تطبيق الفرق بين السعر المتفق عليه والسعر الفوري في وقت التسوية على القيمة الاسمية للاتفاقية.

الدولار

• أمثلة على استخدام NDF

على سبيل المثال، إذا وافق أحد الطرفين على شراء الجنيه المصري (بيع الدولار) ووافق الطرف الآخر على شراء الدولار الأمريكي (بيع الجنيه المصري)، فيمكن إنشاء عقد الصرف الأجنبي NDF بين الطرفين.

ويتفق الطرفان على سعر معين مقابل الدولار الأمريكي وسيكون التاريخ المستقبلي خلال شهر واحد مع التسوية المستحقة بعد فترة وجيزة.

وإذا نزل سعر التثبيت خلال شهر واحد مقابل دولار أمريكي واحد، فإن الجنيه المصري قد انخفض في قيمته مقارنة بالدولار الأمريكي وبما أن سعر التثبيت أكبر من سعر صندوق التنمية الوطني، فإن الطرف الذي اشترى الدولار الأمريكي يستحق المبلغ الفارق دولار المتفق عليه في تاريخ التسوية.

• متى يتم استخدام NDFs؟

يمكن استخدام NDFs في المواقف من قبل متداولي العملات الأجنبية، حيث لا تكون العملة التي يتم تداولها قابلة للتداول بحرية أو لديها قيود عندما يتعلق الأمر بقابلية التحويل ويمكن أن يشمل ذلك عملات الأسواق الناشئة، والتي قد تخضع لضوابط رأس المال أو غيرها من اللوائح التي تجعل من الصعب تداول العملة مباشرة كما يتم استخدامه غالبًا في البلدان التي لا يتوفر فيها تداول العملات الأجنبية الآجل.

وعلى سبيل المثال، اليوان الصيني والروبية الهندية ليسا عملتين قابلتين للتحويل بالكامل، لذلك قد تستخدم الشركات والتجار الذين يعملون في تلك البلدان صناديق الاستثمار الوطنية لإدارة مخاطر العملة في التجارة والاستثمار الدوليين.

الجنيه المصري

• لماذا نستخدم NDF للتداول؟

مع توفر هذه المجموعة الواسعة من منتجات التداول، لماذا يجب استخدام NDFs؟ هنا ثلاثة أسباب:

1- الوصول إلى العملات غير القابلة للتحويل

تسمح الصناديق الوطنية للمتداولين بالتعرض لأزواج العملات التي لا يتم تداولها بحرية أو التي لديها قيود على قابلية التحويل، مثل الأسواق الناشئة وهذا يمكن أن يوفر فرصًا للتنويع والعوائد المحتملة التي قد لا تكون متاحة من خلال خيارات الاستثمار الأخرى.

2- السيولة

غالبًا ما تكون صناديق الاستثمار الوطنية أكثر سيولة من الأدوات المالية الأخرى مثل الخيارات أو العقود الآجلة أو المقايضات ويتم استخدامه في العديد من البلدان حول العالم، وخاصة في الأسواق الناشئة حيث لا تكون عملتها المحلية قابلة للتحويل بالكامل وهذا يسمح بوجود سوق عالمي لصناديق الاستثمار الوطنية، مما يخلق المزيد من الفرص للتداول وبالتالي المزيد من السيولة في السوق.

3- فعالة من حيث التكلفة

غالبا ما تعتبر صناديق الاستثمار الوطنية وسيلة فعالة من حيث التكلفة للحصول على التعرض للعملة، لأنها لا تتطلب من المتداول الاحتفاظ بالعملة الأساسية ويتم تسويتها نقدًا، مما يلغي الحاجة إلى تحويل العملات الأجنبية وهذا يمكن أن يوفر التكاليف المرتبطة بتحويل العملات الأجنبية، مثل رسوم التحويل ومخاطر العملة ويتم تزويد المتداولين أيضًا بوسائل للتخلص من مخاطر صرف العملات الأجنبية في الأسواق التي لا يكون فيها التسليم الفعلي ممكنًا.

جدير بالذكر أنه أشاد هاني توفيق الخبير الاقتصادي، بجهود حسن عبدالله محافظ البنك المركزي المصري في السيطرة على السوق السوداء وإتباعه سياسة نقدية حكيمة.

وكتب هاني توفيق منشورا على حسابه على فيس بوك قائلا: أحيي السيد محافظ المركزى على اتباعه سياسة نقدية رشيدة ومتزنة، وسيطرته على إنفلات سعر الصرف".

هاني توفيق

وأضاف: "في هذا الشأن أثني على قراره بتفعيل العقود الآجلة غير القابلة للتسليم NDF المتعلقة بعقود تجارية، والتي تتضمن سعر الدولار المتوقع لمدة عام، وتعكس تخفيضًا تدريجيًا في قيمة الجنيه بما يمثل فرق التضخم بين مصر وامريكا".

وأكد توفيق في منشوره: "أعتقد أن هذه السياسة النقدية الرشيدة، والمتفق عليها علميا، خطوة موفقة في طريق القضاء بالكامل على السوق السوداء للدولار، بفرض اتباع باقي منظومة الإصلاح الهيكلي".