الأربعاء 29 مايو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

اجراء جديد من البنك المركزي.. جذب استثمارات أجنبية جديدة.. وتحرك مهم فى ملف مقرات الوزارات

الإثنين 29/أبريل/2024 - 09:44 م
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

 

اجراء جديد من البنك المركزي.. جذب استثمارات أجنبية جديدة.. وتحرك مهم فى ملف مقرات الوزارات.. أهلا بكم فى حصاد الاثنين الاخباري

والبداية من البنك المركزي .. اللي طرح البنك المركزي عبر موقعه الالكتروني اليوم الاثنين، سندات خزانة ذات عائد ثابت، لأجل 3 سنوات، و 5 سنوات بقيمة 3.5 مليار جنيه.

وذكر البنك عبر موقعه الإلكتروني أن قيمة السندات لأجل 3 سنوات تبلغ 3 مليار جنيه ويصرف العائد عليها نصف سنويا، بسعر كوبون 25.15%تستحق في 16-4-2027.

بينما تبلغ قيمة السندات لأجل 5 سنوات 500 مليون جنيه تستحق في 30-4- 2029 ، بعائد يصرف نصف سنوياً.

وتفوض وزارة المالية البنك المركزي، على مدار العام المالي، في إدارة طروحاتها الخاصة من أذون وسندات الخزانة بالجنيه، على أن تمول وتنفق الحصيلة على بنود الموازنة العامة للدولة للعام المالي الحالي 2023-2024.

ونروح لاجتماع مهم عقده الدكتور محمد معيط وزير المالية، مع رولا أبو منه، الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بنك ستاندرد تشارترد، على هامش مشاركتهما في المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد بالمملكة العربية السعودية، تحت عنوان: «التعاون الدولي والنمو والطاقة من أجل التنمية».

وناقش الجانبان، الآفاق الاقتصادية والمالية لمصر، التي أصبحت أكثر استقرارًا وتحفيزًا للنمو والتنمية وخلق فرص العمل، إضافة إلى تعزيز العلاقة الثنائية بين بنك ستاندرد تشارترد ومصر خلال الفترة المقبلة.

أعرب الدكتور محمد معيط وزير المالية، عن سعادته ببدء نشاط بنك ستاندرد تشارترد في مصر، متطلعًا لقيامه بدور فعَّال في مساندة الاقتصاد المصري خاصة فى ربط ودعم الأنشطة التجارية والاستثمارية بين آسيا ومنطقة الخليج ومصر، وكذلك العمل على جذب المزيد من الاستثمارات والمستثمرين إلى مصر.


أوضح الوزير، أن الإصلاحات الهيكلية الشاملة والمتكاملة التى تتخذها الحكومة المصرية، تفتح آفاقًا واعدة للاقتصاد المصرى، حيث ترتكز على دعم القطاعات الإنتاجية، والتصديرية، وتراهن على دور أكبر للقطاع الخاص فى التنمية والنمو والتشغيل، لافتًا إلى أننا قطعنا خطوات جريئة ومتسقة نحو الاستقرار الاقتصادي، انعكست فى النتائج الإيجابية للأداء المالى خلال التسعة أشهر الماضية.

ومن المالية نروح للدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، اللى أعلنت  إن الحكومة  تعاقدت مع عدد من بنوك الاستثمار للبدء في تقييم المقرات الحكومية في وسط البلد التي يعمل صندوق مصر السيادي على تطويرها.

وأوضحت الوزيرة أنه عند انتهاء هذه العملية «ستبدأ عملية الطرح التنافسي»، مضيفة أن هذه العملية ستتم خلال شهرين على الأكثر

وأضافت أن من «ضمن المشاريع المستقبلية سيكون إنشاء أول صندوق صناعي كأحد الصناديق الفرعية تحت صندوق مصر السيادي»، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.
وأشارت إلى أن مجمع التحرير تم استغلاله ليكون شققاً فندقية، في حين أن مبنى وزارة الداخلية القديم سيستخدم ليكون مركزاً للإبداع وريادة الأعمال، بالإضافة إلى غرف فندقية.

وذكرت أن مجموعة كبيرة من الأصول يتم تحويلها إلى غرف فندقية بالشراكة مع القطاع الخاص، متوقعة أن تصل حاجة مصر للغرف الفندقية إلى 35 ألف غرفة خلال العامين المقبلين.

واخر خبر معانا عن أسعار الذهب في مصر اللى تراجعت  اليوم الاثنين، وذلك في ظل تذبذب في سعر أونصة الذهب العالمي بالإضافة إلى استمرار تراجع سعر صرف الدولار في البنوك الرسمية بشكل تدريجي، الأمر الذي يزيد من الضغط السلبي على السعر المحلي.

وافتتح الذهب عيار 21 الأكثر شيوعًا تداولات اليوم عند المستوى 3090 جنيهًا للجرام، قبل أن يتراجع بمقدار 15 جنيهًا، ليتداول وقت كتابة التقرير الفني لجولد بيليون عند 3075 جنيهًا للجرام، وذلك بعد أن انخفض خلال جلسة الأمس بمقدار 15 جنيهًا ليغلق عند المستوى 3090 جنيهًا للجرام بعد أن افتتح جلسة الأمس عند 3105 جنيهات للجرام.