الإثنين 27 مايو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

خبراء : الجنيه المصري سيتحسن أمام الدولار.. وهذا سعره في الأيام المقبلة

الأحد 14/أبريل/2024 - 12:20 ص
الدولار
الدولار

توقع عدد من الخبراء والمحللين أن تشهد الفترة المقبلة تحسن واضح للجنيه المصري أمام الدولار.

أرجع الخبراء توقعهم إلي تحسن موارد مصر من النقد الأجنبي والتدفقات النقدية الكبيرة،وأوضح الخبراء أن البنوك تقوم بتوفير الدولار للعملاء بسهولة ويسر ودون تعقيدات، وقال الخبراء أن السوق السوداء قضي عليها تماماً وأصبحت جميع المعاملات تتم عبر البنوك

وتوقع الخبراء أن يتراجع الدولار إلي مستويات 42 جنيه و 40 جنيه في الفترة المقبلة.

ذكر الخبير الاقتصادي وليد عادل أن سعر الدولار قد يتأثر بعدة عوامل، أهمها الوضع الاقتصادي العالمي، والاقتصاد الأمريكي، وسياسات الاحتياطي الفيدرالي، والتطورات الجيوسياسية العالمية

وأشار الخبير إلى أن دخول الاستثمارات المباشرة في مشروع تطوير رأس الحكمة، والتي تقدر بـ35 مليار دولار سيكون له بالغ الأثر في القدرة على تغطية الفجوة التمويلية لمصر، خلال الأربع السنوات المقبلة.

وأضاف الخبير المصرفي، أن حجم تمويل مشروع تطوير رأس الحكمة أدى إلى اختفاء السوق السوداء وأعاد سياسات التسعير إلى جميع القطاعات.

وتابع أن المشروع ساهم في تحسين الوضع الائتماني لمصر، وتغير نظرة وكالات التصنيف العالمية تجاه درجة جدارة مصر الائتمانية مرة أخرى إلى نظرة إيجابية، مما سيؤثر إيجابيا في عودة المستثمرين وزيادة المشروعات الاستثمارية التنموية.

وأوضح أن عودة الثقة مرة أخرى إلى الجهاز المصرفي، وتزايد تحويلات المصريين العاملين بالخارج، ساهم في زيادة الاحتياطي من النقد الأجنبي وخاصة الدولار.

ويتوقع الخبير الاقتصادي بناء على ما تم ذكره سابقا، أن تعاود أسعار الدولار الانخفاض مرة أخرى خلال الفترة المقبلة، لمستوى ما بين 40-42 جنيها، مع ارتفاع قيمة الجنيه نظرا لزيادة الطلب عليه، واستقرار أسعار الصرف، وتحسن الأوضاع الاقتصادية، مع توقع دخول موارد بالدولار واستثمارات أجنبية أخرى.