السبت 25 مايو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

صندوق النقد الدولي: التوترات الجيوسياسية تزيد من مخاطر تجزئة الاقتصاد العالمي

السبت 13/أبريل/2024 - 10:00 ص
صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي

سوف يسلط تقرير صندوق النقد الدولي حول آفاق الاقتصاد العالمي الأسبوع المقبل الضوء على النمو العالمي الذي أصبح أقوى بشكل هامشي بسبب النشاط القوي في الولايات المتحدة وفي العديد من اقتصادات الأسواق الناشئة.

ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير من الأشياء التي تدعو للقلق، حسبما قالت رئيسة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا.

وفي حدث استضافه المجلس الأطلسي، أشارت جورجيفا إلى الاستهلاك الأسري المستدام والاستثمار التجاري، وتخفيف مشاكل سلسلة التوريد وانخفاض التضخم كمساهمة في النمو.

وأضافت: "لكن لا يزال هناك الكثير من الأمور التي تدعو للقلق فالبيئة العالمية أصبحت أكثر تحديا والتوترات الجيوسياسية تزيد من مخاطر تجزئة الاقتصاد العالمي".

وأعيد تعيين الخبيرة الاقتصادية البلغارية كريستالينا جورجييفا مديراً إدارياً لصندوق النقد الدولي لمدة خمس سنوات قبل اجتماعات الربيع في الولايات المتحدة.

ووفقا لجورجيفا، فإن آفاق النمو تباطأت منذ الأزمة المالية العالمية: فلم يتم هزيمة التضخم بشكل كامل، واستنفدت الاحتياطيات المالية وارتفعت الديون، مما يشكل تحديا كبيرا للمالية العامة في العديد من البلدان.

وقالت "إن ندوب الجائحة لا تزال معنا. وتبلغ خسارة الإنتاج العالمي منذ عام 2020 حوالي 3.3 تريليون دولار، مع وقوع التكاليف بشكل غير متناسب على الدول الأكثر ضعفا".

وقالت رئيسة صندوق النقد الدولي إن هناك اختلافا متزايدا داخل مجموعات البلدان وفيما بينها والاختلاف الأكثر وضوحا هو في البلدان المنخفضة الدخل، التي كانت آثار الوباء عليها أشد خطورة.

وتابعت: من بين الاقتصادات المتقدمة، شهدت الولايات المتحدة أقوى انتعاش، بفضل ارتفاع نمو الإنتاجية مضيفة أن أداء إندونيسيا والهند أفضل بين اقتصادات الأسواق الناشئة.