السبت 25 مايو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

خطة السيسي لجمع مليارات الدولارات من السياحة سنوياً.. الريس هيعمل إيه

الخميس 04/أبريل/2024 - 02:20 ص
الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي


 
السياحة واحدة من اهم مصادر الدخل القومي لعدد كبير من الدول اللي عندها جزء بسيط من المقومات السياحية مش مقومات سياحية واثرية ومحميات طبيعية بحرين أحمر وابيض متوسط ده غير جو معتدل صيفا ودافئ شتا، وفي الفترة الرئاسية الجديدة النظرة لقطاع السياحة مختلفة تماما... وواضح ان في رياح شديدة هتغير ملامح الخريطة و النظرة المستقبلية لقطاع السياحة

الفترة الرئاسية الجديدة للرئيس عبدالفتاح السيسي هتكون مختلفة تماما عن اية فترة رئاسية شوفتها قبل كده، خصوصا في التعامل مع الملفات الاقتصادية، خصوصا ان الدولة حاليا شغالة وهتشتغل بكل قومتها علي تنويع مصادر الدخل الدولاري لمصر، بحيث متحصلش ازمة نقص دولار مرة ثانية زي المشكلة اللي حصلت اليومين اللي فاتوا.
طيب اية اللي بتعمله الدولة في قطاع السياحة؟.
نظرة الدولة لادارة قطاع السياحة والآثار حاليا مختلفة عن اي فترة فاتت، خصوصا ان الدولة شافية ان السياحة لازم مشاكرتها في الدخل القومي المصري تكون اعلي من الموجود حاليا والدولة بتستهدف الوصول لـ30 مليون سائح وتحقيق 30 مليار دولار في 2028، وكانت بداية تصحيح المسار في حركة السياحة الوافدة لمصر في سنة 2023، وقدرت مصر انها تكسر الرقم القياسي في عدد السائحين اللي زاروا مصر والمسجل في عام 2010 والمعروف باعلي الذروة السياحة في حركة اللي وصلت لها مصر علي مدار تاريخها لما سجلنا 14.6 مليون سائح، لكن السنة اللي فاتت السياحة حقق المعادلة الصعبة وكسرت الرقم القياسي ده وسجلت رقم جديد بالوصول لـ14.9 مليون سائح، وده في ظل الاحداث السياسية والحروب اللي اثرت بشكل كبير علي الحركة السياحة اللي كنا بنستهدفها.
الحرب الاسرائيلية علي قطاع غزة غيرت نظرة الدولة لقطاع السياحة وبدل الهوجة اللي كانت بتعملها الوزارة للترويج السياحي في كل دول العالم، دولوقتي التركيز قايم علي 28 سوق سياحي بس واللي هما اعلي 28 بلد بتبعت لينا وفود سياحية زي روسيا والصين وانجلترا وفرنسا والمانيا واسبانيا وامريكا وايطاليا واغلب دول قارة اوروبا بالاضافة الي  دول الخليج العربي، والدولة شافت ان الفلوس اللي كانت بتصرفها علي الترويج السياحي في اغلب دول العالم هتخصصها للترويج بس في الاسواق دي وتحاول تبيع مصر بشكل تاني وبافكار جديدة غير اللي كنا شغالين بيها قبل كده.

طيب اية اللي هتعمله الدولة في السياحة غير الترويج والتنشيط؟.
طبعا كلنا عارفين ان الدولة في الـ10 سنين اللي فاتوا عملت نهضة عمرانية كبيرة في بناء وتشييد المدن زي العلمين الجديدة والجلالة والعاصمة الإدراية الجديدة وبدأت تروج للمناطق دي كويس قوي وتجيب اكبر الشركات في العالم تنظم احتفالات ومهرجانات عندنا هنا في مصر علشان تبرز المناطق الجديدة دي وبالتالي خلقت نوع جديد من السياحة اسمه سياحة الترفيهية والمهرجانات وفعلا مصر في الفترة اللي فاتت استقبلت احتفالات لاكبر الشركات العالمية والبرندات علشان تعمل حفلاتها السنوية في المدن الجديدة والمواقع الاثرية سواء في المعابد أو الاهرامات.
الدولة برضوا حاليا شغالة علي اعادة احياء السياحة النيلية، لاستغلال المميزات اللي موجودة في مصر من نهر النيل وتشغيل الغرف الفندقية للعائمات بين الاقصر واسوان، بيحث يكون عندنا برنامج سياحي قائم علي قضاء فترة سياحية داخل غرفة فندقية علي مركب عائم لمشاهدة المعالم الاثرية بين الاقصر واسوان،  ده غير اعادة احياء السياحة الاستشفائية من خلال استغلال الرمال اللي بتشفي الكثير من امراض العظام وبحيرات الملح اللي مش موجودة في اي مكان في العالم.