الأحد 21 أبريل 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

أفضل الاستثمار الدهب.. ليه وامتى وإيه مصير الأسعار في الشهور الجاية

الأربعاء 27/مارس/2024 - 02:02 ص


 
ليه الدهب هو الملاذ الآمن في كل الاستمثارات وخاصة في الأزمات وعلى المدى الطويل.. وامتي تشتري دهب وامتي تخاف وتبيعه وايه مستقبل الدهب في الشهور الجاية

الحاجة أو السلعة عامة بتكون غالية أو مجدية في الاستثمار فيها من حاجتين أولها زيادة الطلب عليها بشكل دايم وهنا بتتحول لسلعة استرتيجية على مستوى العالم زي النفط كده كل يوم الطلب عليه بيزيد وسعره بيرفع والعالم مايقدرش يستغني عنه.. والحاجة التانية إن السلعة تكون نادرة وفي نفس الطلب عليها كتير زي الدهب كده وده موضوعنا النهاردة..

الفترة اللي فاتت ثبت إن الدهب هو فعلا الملاذ الآمن سواء للدول والبنوك المركزية أو للأشخاص ولأن الدهب يعني فلوس فالاستثمار فيه مضمون جدا وعمره ما بيخسر وعشان كده كل خبراء الاقتصاد بيقولك لما تخاف على فلوسك اجري حطها في الدهب لانه معدن مش بيخذل أي حد وده شفناه مع البنوك المركزية في العالم اللي اشترت أطنان من الدهب في بداية أزمة كوورنا والأزمة الروسية وازمات النقل البحري وأحداث الشرق الأوسط وكمان فيه سباق ومنافسة بين البنوك لزيادة الاحتياطي من الدهب في بنوكها المركزية.

ومصر احتلت المركز التالت بين الدول الأكتر نمواً في زيادة الاحتياطي من الدهب على مدار 2022  وحسب بيانات مجلس الدهب العالمي، مصر اشترت  47 طنا في نفس السنة، وأضافت 44 طن للاحتياطي في شهر واحد دفعة واحدة، وشراء 64 كيلو تقريبا في مرحلة لاحقة وسجل احتياطي الدهب في مصر 125.55 طن وحسب التقرير  البنك المركزي المصري كان أكبر مشتري للدهب بين البنوك المركزية العالمية خلال الربع الأول من 2022.
وده غير4 طن ونص دخلو مصر في سنة واحدة ضمن مبادرة دخول الدهب بدون جمارك مع المصريين المغتربين واللي هتخلص في مايو الجاي واحتما يتم تمديده مرة تالتة.
يعني من الأخر الدهب هو ملاذك الأخير سواء لحفظ فلوسك أو للاستثمار فيها وهنا الموضوع يفرق في الحالتين لأنه لو هتحفظ فلوسك من هبوط قيمته انت بتشتري بها دهب تشيلها للزمن لكن لو هتستثمر يبيقي انت بتشتري في أفضل الاوقات اللي بيكون فيها السعر نازل وبتستني ذروة ارتفاع الأسعار وتبيع وتكسب وهكذا انت بتدور فلوسك وبتكسب.
طيب كل الكلام ده كويس.. ايه بقي حكاية مصير اسعار الدهب.. شوف ياسيدي  الدهب زي أي سوق بيكون ليه مؤشرات قصيرة المدي وعلى المدي البعيد وعشان كده خبراء الدهب دايما بيرسموا مستقبل سوق الدهب العالمي وبيساعدهم في ده إن الدهب مرتبط بالدولار عالميا وهما الاتنين عكس بعض يعني لو عرفنا مصير الدولار هنعرف على طول الدهب رايح علي فين وعامة فيه توقعات كتير وصادرة من جهات عالمية بتقول إن الدهب رايح للسحاب والأوقية هتعدي الـ3 آلاف دولار في الشهور والسنين اللي جاية وده بيقول إن اسعاره في مصر هتضرب في اتنين على الأقل وبكده لو هتشتري دهب يببقي اشتريه دلوقتي أيا كان سعره وشيله للزمن.