السبت 13 أبريل 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

Metro Bank يسجل خسارة سنوية أصغر بعد حزمة الإنقاذ في اللحظة الأخيرة

الأربعاء 13/مارس/2024 - 06:30 م
مترو بنك
مترو بنك

تكبد بنك مترو البريطاني خسارة سنوية أقل يوم الأربعاء، مدعوما بجهوده لخفض التكاليف ومع استقرار التدفقات الخارجة قرب نهاية العام بعد ضخ رأس المال في الساعة الحادية عشرة.

منذ إطلاقها في عام 2010، واجهت الشركة سلسلة من النكسات مثل الأخطاء المحاسبية ورحيل القيادة وتأخر الموافقة التنظيمية على تخفيف رأس المال الرئيسي. في أكتوبر، اضطر البنك المحاصر إلى إبرام صفقة إنقاذ بقيمة 925 مليون جنيه إسترليني (1.18 مليار دولار) بين عشية وضحاها لتعزيز ميزانيته العمومية بعد محادثات عاجلة في نهاية الأسبوع في أعقاب التداول المتقلب.

وفي الأشهر التي تلت ذلك، أعلنت مترو عن خطط شاملة لخفض التكاليف، مما سيؤدي إلى تسريح 20٪ من موظفيها وإلغاء بعض أكبر امتيازات عملائها بما في ذلك ساعات العمل لمدة سبعة أيام.

وفي الشهر الماضي، تم تعيين مارك بيج، المدير التنفيذي لبنك باركليز، في منصب المدير المالي، خلفًا لجيمس هوبكنسون، الذي أعلن عن خطط للتنحي بعد أقل من عامين.

وأعلنت شركة مترو، التي تم إطلاقها لتحدي هيمنة البنوك البريطانية الكبرى، عن خسارة أساسية قبل الضرائب قدرها 16.9 مليون جنيه استرليني (21.62 مليون دولار)، مقارنة بخسائر قدرها 50.6 مليون جنيه استرليني في العام الماضي.

ونمت الودائع 1% منذ يونيو إلى 15.62 مليار جنيه حتى 31 ديسمبر.