الخميس 29 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

وفد من وزارة الخزانة الأمريكية يتوجه إلى الصين لإجراء محادثات اقتصادية

الثلاثاء 06/فبراير/2024 - 11:41 ص
اقتصاد أمريكا والصين
اقتصاد أمريكا والصين

قال مسؤول بوزارة الخزانة الأمريكية إن إدارة بايدن أرسلت خمسة مسؤولين كبار بوزارة الخزانة الأمريكية إلى بكين هذا الأسبوع لإجراء محادثات اقتصادية ستشمل سياسات الصين "غير السوقية" التي تضيف طاقة صناعية فائضة.

ويعتزم الوفد، بقيادة وكيل وزارة الخزانة للشؤون الدولية جاي شامبو، إجراء محادثات صريحة كجزء من مجموعة العمل الاقتصادية الأمريكية الصينية حول إعانات بكين التي تقول الولايات المتحدة إنها تشجع الإفراط في إنتاج السلع، مما قد يؤدي إلى إغراق الأسواق العالمية.

وتشمل الصناعات المتضررة السيارات الكهربائية، وهو قطاع تحاول إدارة بايدن تعزيز تطويره في الولايات المتحدة من خلال الإعانات الضريبية الخاصة بها.

وقال مسؤول وزارة الخزانة إن المجموعة ستناقش التوقعات الاقتصادية للولايات المتحدة والصين، وأنظمة فحص الاستثمار للأمن القومي في كلا البلدين، وفرص التعاون في مجال تغير المناخ وتخفيف عبء الديون عن الدول الفقيرة.

ويأتي التركيز على الدعم الصناعي الصيني في الوقت الذي تواصل فيه إدارة بايدن مراجعة الرسوم الجمركية الأمريكية التي فرضها الرئيس السابق دونالد ترامب على واردات صينية بمئات المليارات من الدولارات.

ودعت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين ومسؤولون كبار آخرون في الإدارة إلى تحويل الرسوم العقابية التي تصل إلى 25% إلى تركيز أكثر استراتيجية.

وأشار ترامب، المرشح الرئاسي الجمهوري المتوقع، إلى أنه سيضاعف التعريفات الجمركية الأقوى إذا تم انتخابه، داعيا إلى إلغاء الوضع التجاري للدولة الأكثر تفضيلا للصين، وهي خطوة من شأنها أن ترفع بشكل فعال جميع الرسوم الجمركية على البضائع الصينية تقريبا ومن المتوقع أن يتخذ بايدن نهجا صارما ولكن أكثر دقة تجاه الصين.

وهذا الاجتماع هو الثالث منذ أن أطلقت يلين ونظيرها الصيني، نائب رئيس مجلس الدولة هي ليفنغ، المجموعة في سبتمبر إلى جانب مجموعة العمل المالية الموازية.

واجتمعت هذه المجموعة في بكين في أواخر (يناير) الماضي، حيث تلقى مسؤولو وزارة الخزانة تأكيدات بأن البنوك الصينية "تعمل بشكل جيد" على الرغم من الاضطرابات في سوق العقارات والأسواق المالية في الصين، وفقا لما ذكرته يلين.

وهذه الاجتماعات هي الأولى للمجموعة الاقتصادية في بكين واجتمعت المجموعة آخر مرة في سان فرانسيسكو قبل قمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ في نوفمبر بعد اجتماع افتراضي أولي.