الإثنين 26 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

هبوط جديد لسعر الدولار في السوق.. والبنك المركزي يضرب بقوة

الإثنين 05/فبراير/2024 - 01:32 ص
الدولار
الدولار

 

واصل سعر الدولار في السوق السوداء النزيف ليتدوال حالياً عند مستوى 50 جنيه و 51 جنيه ، نزولاً من مستوى 74 جنيه في تعاملات الأسبوع الماضي، لتكون إجمالي الخسائر حتي الآن نحو 24 جنيها.

اجتماعات مكثفة

قالت مصادر أن هناك اجتماعات مكثفة بعد نجاح مفاوضات صندوق النقد الدولي لافتة إلى أن هناك ارتباك تجار السوق السوداء.

أسباب تراجع الدولار في السوق السوداء

ومن أسباب تراجع الدولار في السوق السوداء إتفاق مبدئي بين مصر وصندوق النقد الدولي على زيادة القرض من 3 إلي 7 مليار دولار كما يتردد ، وكذلك قرار البنك المركزي المصري الخميس الماضي برفع أسعار الفائدة 2%.

12 مليار دولار

تقرير صادر عن بنك الاستثمار "مورجان ستانلي" إن رفع البنك المركزي المصري لسعر الفائدة، بمقدار 200 نقطة أساس، يشير إلى قرب التوصل لاتفاق مع صندوق النقد الدولي، والتوجه نحو تحقيق سعر صرف مرن للجنيه.

وبحسب التقرير الصادر مؤخرًا عن البنك، فأن رفع الفائدة من قِبل المركزي المصري، وهو الأول منذ أغسطس 2023، يُتوقّع أن يتبعه تعديل في سعر صرف الجنيه المصري، استنادًا إلى نماذج سابقة في 2016، وأكتوبر 2022، ويناير 2023.

صندوق النقد الدولى ورفع الفائدة

وأتت الزيادة الأخيرة في أسعار الفائدة وسط مفاوضات قائمة في القاهرة بين صندوق النقد والسلطات المصرية امتدت لأسبوعين قبل إعلان اختتامها، وفي وقت تتفشى فيها معدلات تضخم كبيرة غير مسبوقة، رغم الاتجاه الهبوطي للأسعار منذ سبتمبر، لكن التأثير الناجم عن عدم اليقين الجيوسياسي واضطرابات الشحن عبر البحر الأحمر تغذي المخاطر الصعودية لتوقعات التضخم.

كما أوضح تقرير "مورجان ستانلي"، الذي نشره موقع "الشرق" أن التوجه نحو سعر صرف مرن للجنيه، مطلب رئيسي لصندوق النقد، كما أن تحريك سعر الصرف الرسمي من شأنه أن يمكّن مصر، ليس فقط من صرف القرض البالغ 3 مليارات دولار، بل الحصول على قرض أكبر من الصندوق بقيمة 10 مليارات دولار.

وقالت رئيسة صندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجييفا، عقب رفع الفائدة في مصر، إن برنامج مصر على "رأس أولويات" الصندوق، وأن المحادثات بشأن زيادة البرنامج تحرز تقدمًا، حيث يتبقى فقط تفاصيل التنفيذ.
وقررت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصري، الخميس الماضي، في أول اجتماعاتها للعام الحالي رفع الفائدة 200 نقطة أساس، لترفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي إلى أعلى معدلاتها على الإطلاق عند مستويات 21.25%، و22.25% و21.75% على التوالي. كما رفع سعر الائتمان والخصم إلى مستوى 21.75%.

الاخبار الإيجابية


ويرى تقرير "مورجان ستانلي" أن تدفق الأخبار الإيجابية يخفف بعض الضغوط على الجنيه المصري، كما أن الحصول على قرض الصندوق، مع تعديل أكثر فاعلية لسعر الصرف الرسمي، من شأنه أن يضيّق الفجوة بين سعر الصرف الرسمي والسعر في السوق الموازية، كما أنه قد يفتح المزيد من إمدادات العملة الأجنبية من السوق الموازية.

رغم ذلك، يرى "مورغان ستانلي" أن تعديل سعر صرف الجنيه سيكون محدوداً في البداية، يتبعه انتقال تدريجي إلى سعر أكثر مرونة