الأربعاء 28 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

مفاجأة سارة من صندوق النقد.. انفراجة في أزمة الدولار ..وهبوط حاد للذهب

السبت 03/فبراير/2024 - 06:42 م
صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي

 

مفاجأة سارة من صندوق النقد.. انفراجة في أزمة الدولار ..وهبوط حاد للذهب.. اهلا بكم في حصاد السبت الاخباري

والبداية من صندوق النقد الدولي.. الي أعلن أن فريق بعثته في القاهرة والحكومة المصرية سيواصلون المناقشات عبر الإنترنت خلال الأيام المقبلة لوضع اللمسات الأخيرة على مذكرة السياسات الاقتصادية والمالية وتحديد حجم التمويل الإضافي بدعم من صندوق النقد الدولي وغيره من شركاء التنمية الثنائيين والمتعددي الأطراف اللازم للمساعدة في سد العجز المتزايد في مصر، و فجوات التمويل في سياق الصدمات الأخيرة.

وأعلن الصندوق انتهاء زيارة فريق البعثة إلى مصر بقيادة إيفانا فلادكوفا هولار، والتي تمت من 17 يناير إلى 1 فبراير 2024، لإجراء مناقشات نحو استكمال المراجعة الأولى والثانية لبرنامج الإصلاح في مصر، الذي يدعمه صندوق الصندوق الممدد التابع لصندوق النقد الدولي.

ومن صندوق النقد نروح للسندات السيادية المصرية الدولارية اللس ارتفعت أكثر من سنت واحد فس الساعات الأخيرة  بعد أن قال صندوق النقد الدولي إنه اتفق مع الحكومة على مكونات سياسية رئيسية لبرنامج إصلاح اقتصادي، في علامة على اقتراب التوصل إلى اتفاق نهائي لزيادة قرض بقيمة ثلاثة مليارات دولار.

وأظهرت بيانات «تريدويب» الأوراق النقدية استحقاق 2027 تمتعت بأكبر المكاسب، حيث ارتفعت 1.2 سنتًا ليتم تداولها عند 77.29 سنتًا للدولار.

ونروح ل أسعار الذهب بالأسواق المحلية، واللي ارتفعت خلال تعاملات اليوم السبت، وتزامنًا مع العطلة الأسبوعية للبورصة العالمية، بعد قرارات البنك المركزي المصري الأخيرة، بزيادة الفائدة على عمليات الإيداع والإقراض

وقال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لمنصة آي صاغة لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت، إن أسعار الذهب انخفضت بنحو 200 جنيه، عن متوسط أسعار السوق الذي تداوله بعض التجار، ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 مستوى 3800 جنيه، بدلا من 4 آلاف جنيه

وارتفعت أسعار الذهب بالبورصة العالمية بنسبة 1 % وبقيمة 21 دولارًا خلال تعاملات الأسبوع المنتهي مساء أمس الجمعة، بفعل حالة من اليقين بالأسواق حول خفض الفيدرالي الأمريكي لأسعار الفائدة بداية من مارس المقبل

وآخر خبر معانا من القطاع المصرفي.. حيث تدرس بعض البنوك العاملة بالسوق المصرفية، إمكانية طرح شهادات ادخارية جديدة بعائد عالي في مصر، بعد قرارات البنك المركزي المصري برفع الفائدة بواقع 200 نقطة أساس ما يعادل 2% رغم تباطؤ معدلات التضخم الأساسي لـ 34.2% خلال ديسمبر 2023، حسب مصادر مطلعة بالسوق المصرفية.

وقالت مصادر مصرفية أن بعض البنوك الخاصة تدرس الآن طرح شهادات ادخارية بعائد يزيد عن نسبة الإيداع في البنك المركزي المصري التي ارتفعت من 19.25% إلى 21.25%، مشيرا إلى أن الشهادات المطروحة سابقا أصبحت بعائد غير مجزٍ ولن تلقى أي طلب في الوقت الحالي.

 

كما أشارت المصادر، إلى أن البنوك ستتجه في وقت قريب لـ طرح شهادات ادخارية بعوائد مرتفعة بالسوق المصرفية، تماشيا مع قرارات البنك المركزي الأخيرة، وذلك لجذب عملاء وجلب حصيلة كبيرة، تساهم في تخفيض معدلات التضخم واستثمار تلك الأموال وتعظيم عوائدها.