الخميس 29 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

صفقة الــ 22مليار دولار.. الاماراتيين بيعملوا إيه في الساحل الشمالي ؟

الجمعة 02/فبراير/2024 - 10:20 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

 

هو مصر فعلا هتبيع مدينة رأس الحكمة فى منطقة الساحل الشمالي للاماراتيين؟ وليه الامارات مهتمة بالاستثمار فى منتجعات رأس اتلحكمة تحديدا؟ وهل فعلا هيدفعوا لمصر 22 مليار دولار مقابل الاستحواذ على المنطقة بالكامل؟ والأهم ازاى مصر بيقولوا فيها مشاكل وأزمات ومفيش استثمار أجنبي هييجي تانى وفى نفس الوقت الساحل الشمالى والعلمين عليهم الاقبال الكبير ده من مستثمرين الخليج؟

فى الساعات الأخيرة انتشرت انباءقوية جدا عن  استحواذ مستثمرين إماراتيين على منتجعات كبرى في مدينة رأس الحكمة على الساحل الشمالي.. وطلعت ناس وقالت ان الحكومة هتبيع البلد للخلايجة عشان تحل ازمة الدولار وان الامارات هتدفع 22 مليار دولار مقابل السيطرة والاستحواذ على واحدة من أهم المنتجعات فى مصر .. فيا ترى ايه الحكاية بالظبط ؟ وهل فعلا فيه اتفاقيات تمتبين الحكومة ومستثمرين حوالين مدينة راس الحكمة زي ما تردد ولا ايه الحكاية بالظبط؟

و كشفت مصادر رسمية، حقيقة بيع منتجعات في رأس الحكمة واستحواذ إماراتيين على منتجعات كبرى في المدينة على الساحل الشمالي في مصر بقيمة 22 مليار دولار.

وأكدت المصادر انه مفيش أي اتفاقاتتم إبرامها  في الوقت الحالي مع رجال أعمال إماراتيين لتخصيص أراضي بمنطقة رأس الحكمة لأن المنطقة كلها لشه  قيد التخطيط فازاى هيتم ابرام اتفاقيات على حاجة لسه مخلصتش اصلا

وخد بالك حتى لو حصلت اتفاقيات مستقبلا للاستثمار فى المنطقة دي مش هيكون فيه بيع لشبر واحد من الأرض وكل اللى ممكن يحصل انه يكون فيه شراكات مع مستثمرين عرب او أجانب وكل المشروعات اقصى حاجة ممكن تحصل فيها انها تكون بحق انتفاع لمدد زمنية محددة ومصر هتستفيد من ده انها هتطور مناطق سياحية جديدة وهتضيف ليها شواطئء جديدة من غير ما تدفع ولا مليم وده الاستثمار الصح

ووفقا للمعلومات اللى عندنا فالمخطط الجديد لمدينة رأس اغلحكمة بيتضمن أن المنطقة تبقا مقصد سياحي عالمي يتماشى مع الرؤية القومية والإقليمية لمنطقة الساحل الشمالي الغربي وده هينعكس على تحقيق مجموعة من الأهداف والغايات أهمها إنشاء مدينة سياحية بيئية مستدامة على البحر المتوسط تنافس مثيلاتها على المستوى العالمي مع تحقيق مجتمع حضري مستدام يتناغم مع طبيعة وخصائص الموقع وتوفير الأنشطة الاقتصادية الملائمة لخصائص المجتمع المحلي.

وبتمتد شواطئء منطقة رأس الحكمة من منطقة الضبعة في الكيلو 170 بطريق الساحل الشمالى الغربي وحتى الكيلو 220 بمدينة مطروح اللي بتبعد عنها 85 كم.

والمخطط الجديد للمنطقة الواعدة هيتم تنفيذه علي مساحة إجمالية تقدر بحوالي 199،7 كليو متر، وبحلول 2045 هيتم الانتهاء من تنفيذ وتنمية حوالي  142،9 كيلو متر من المساحة الإجمالية للمنطقة.

وخصصت الدولة 5،4 كيلو متر من المساحة الكلية لرأس الحكمة  لتكون منطقة مباني متعددة الاستخدمات والارتفاعات، بالاضافة الى إنشاء حوالي 10652 وحدة سكنية وبناء 50 فندق سياحي، بالاضافة الي تخصيص 7،3 كليو متر لإنشاء مجتمعات عمرانية متنوعة الأنشطة، يمكن طرحها علي القطاع الخاص للتنفيذ.

ورأس الحكمة، منطقة تابعة لمدينة مرسى مطروح بمحافظة مطروح،وبتشتهر بوجود عدة فنادق كبرى بجانب أنشطة مختلفة للسياحة.

وتوجد عدة فنادق تابعة لرجال أعمال وشركات كبرى في مصر منها مشروعات لشركات شهيرة قيد التنفيذ.

والدولة مهتمة جدا بتطوير منطقة رأس الحكمة لأن فيه أسباب كتير تخليها مؤهلة تكون مستقبل الاستثمار السياحى فى مصر أهها طريق فوكة الجديد وهو أحد المشروعات الضخمة اللي بتشارك فى إنشائه القوات المسلحة ليربط بين القاهرة والساحل الشمالى، وبتبلغ المسافة من القاهرة إلى العلمين من خلال طريق فوكة الجديد حوالى 140 كيلو بعد ما كان الطريق القديم حوالى 240 كيلو من القاهرة إلى مدخل طريق العلمين من خلال طريق القاهرة - الإسكندرية الصحراوى، ثم من طريق العلمين وحتى الساحل الشمالى والعلمين وهيوفر طريق فوكا الجديد مسافة كبيرة بين القاهرة ومطروح.

كمان من مناطق قوة راس الحكمة الشريط الساحلى بطول 50 كيلو متر والواقع بين مدينة الضبعة إلى مرسى مطروح وبتعد أجمل شواطئ العالم من الرمال الناعمة الصفراء إلى المياه الفيروزية رائعة الجمال.

وبتضم المنطقة كمان أنماطا مختلفة ومقومات جاذبة للسياحة الشاطئية، على طول امتداد الساحل الشمالى الغربى لنحو 400 كم من غرب الإسكندرية، وحتى الحدود الغربية لمصر، بطول نحو 90 كم من غرب الإسكندرية، وحتى العلمين، ومن العلمين وحتى رأس الحكمة بطول نحو 130 كم، ومن النجيلة وحتى السلوم بطول نحو 130 كم، تضم بداخلها شرق وغرب مدينة مرسى مطروح بطول نحو 90 كم.

و إجمالى المساحة المعروضة للاستثمار السياحى برأس الحكمة، تبلغ 11 مليون و500 متر، بتكلفة استثمارية تتجاوز مليار و351 مليون جنيه، لإقامة مشروعات سياحية متكاملة، لجذب السائحين الوافدين إلى مصر لمنطقة رأس الحكمة، خاصة وأن البنية التحتية من طرق وخدمات فى مراحل الإنشاء المتقدمة.

 

وبتتميز المنطقة بمقومات السياحة الثقافية والتاريخية اللي بتظهر فى مقابر الكومنولث والمقبرة الإيطالية والألمانية، والنمط ده من السياحة بيشجع على إقامة سياحة المهرجانات والاحتفالات استرجاعًا للأحداث التاريخية اللى حصلت على أرض مصر