الأربعاء 17 أبريل 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
اقتصاد مصر

تعاون بين الصناعة والأكاديمية العربية للعلوم بشأن التبادل العلمي والتدريبي

الأحد 21/يناير/2024 - 02:14 م
جانب من توقيع بروتوكول
جانب من توقيع بروتوكول التعاون

وقعت وزارة التجارة والصناعة والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بروتوكول تعاون بشأن التبادل العلمي والتدريبي بين الوزارة وجهاتها التابعة وكليات الأكاديمية، وقع البروتوكول المهندس/ أحمد سمير وزير التجارة والصناعة والدكتور/ اسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وقد حضر مراسم التوقيع اللواء/ أحمد عبد العزيز، الوكيل الدائم لوزارة التجارة والصناعة،

الدكتور / مصطفى رشيد المستشار الاقتصادى ومساعد رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى ، واللواء/ إيهاب أمين، مساعد الوزير للشئون الفنية، والوزير مفوض تجارى/ يحيى الواثق بالله رئيس التمثيل التجاري، واللواء/ عصام النجار رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات والدكتورة/ أماني الوصال رئيس قطاع الاتفاقات والتجارة الخارجية والسيدة/ دعاء سليمة المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة.

وقال المهندس/ أحمد سمير وزير التجارة والصناعة إن البروتوكول يسري لمدة عامين ويمثل نواة لتعاون علمي وتدريبي مستمر بين وزارة التجارة والصناعة والأكاديمية، مشيراً إلى أن البرتوكول يستهدف أيضاً التنسيق بين الوزارة والأكاديمية فى مجالات التدريب والتعليم والدراسات والاستشارات الإدارية، واللوجستيات، والبورصات السلعية، والنقل، والتجارة، والصناعة، والتسويق وغيرها من المجالات.

وأوضح سمير أن الوزارة وكافة الجهات والهيئات التابعة لها ستقوم في إطار البروتوكول بتوفير فرص التدريب لطلاب الأكاديمية سنوياَ في المجالات المختلفة لإكساب الطلاب خبرات نظرية وعملية في التخصصات المتاحة وفقاَ لبرامج تدريبية يتم الاتفاق عليها وبما يحقق الجدية والالتزام وتقييم الطلاب وتنمية مهاراتهم، لافتاً إلى حرص الوزارة على الاستفادة من خبرات الأكاديمية في تعميق التصنيع المحلي.

ومن جانبه أوضح الدكتور/ اسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري أن الأكاديمية ستقوم بموجب الاتفاق بالمساهمة في بناء القدرات البشرية للعاملين بوزارة التجارة والصناعة وتعزيز التعاون في مجالات الدراسات المتخصصة وإعداد دراسات الجدوى، لافتاً إلى أن الأكاديمية ستقوم من خلال فروعها المنتشرة بالجمهورية بتقديم مزيد من الخدمات لقطاع الصناعة بما يسهم في الارتقاء بالصناعة المحلية.