الأحد 25 سبتمبر 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

ماهي عمليات السوق المفتوح وعلاقتها بفائض السيولة.. "المركزي" يكشف

الخميس 22/سبتمبر/2022 - 08:57 م
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري


كشف مصدر مسؤول بالبنك المركزي المصري أن القطاع المصرفي يتمتع بفائض كبير في السيولة جاء نتيجة عدة عوامل على رأسها الزيادة المستمرة لمعدلات الودائع.
وأوضح المصدر أن الودائع بالعملة المحلية تخطت 6.5 تريليون جنيه، مقابل 5.6 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2021، بزيادة تريليون جنيه في النصف الأول من العام الجاري.
وأشار إلى أن البنك المركزي يستهدف ضبط السيولة بالسوق المحلية لضبط معدلات التضخم، وهو ما يدفعنا إلى عمليات السوق امفتوح.

وأضاف أن البنك المركزي يدخل عمليات السوق المفتوح لامتصاص السيولة، لتحقيق نقطة اتزان، حيث أن مصر بها فائض هيكلي ينتج بعد توظيف كافة الاموال في العمليات المطلوبة.
ولفت إلى أن فائض السيولة في البنوك يتم توظيفها في البنك المركزي كأخر الحلول أمام البنك المركزي لضبط السيولة في السوق المحلية، لأن العائد منخفض للغاية مقارنة بأي استثمار أخر.

وأكد على أن البنك المركزي لا يستثمر فائض السيولة التي يحصل عليها من السوق المفتوح، لأنه يستهدف تحقيق الاستقرار في المعروض وتلاشي حدوث ضغوط تضخمية.