الأربعاء 05 أكتوبر 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

ارتفاع أسعار النفط اليوم

الأربعاء 14/سبتمبر/2022 - 12:57 م
أسعار البترول اليوم
أسعار البترول اليوم

ارتفعت أسعار النفط بشكل طفيف خلال تعاملات يوم الأربعاء، حيث شهدت عقود الخام جلسة متقلبة، وسط تعرضه لضغوط صعودية بفعل مخاوف شح المعروض وضغوط هبوطية قوية بفعل بيانات التضخم الأمريكية الصادرة أمس.

ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت بنحو 0.26% إلى 93.40 دولارا للبرميل، بعدما كان قد تجاوز مستوى 95 دولارا للبرميل وسط تعاملات الجلسة السابقة وقبل صدور بيانات التضخم، كما ارتفعت أسعار خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنسبة 0.32 إلى 87.58 دولارا للبرميل.

وشهدت أسعار النفط اليوم تقلبات واضحة، مع تعرض الخام لضغوط هبوطية كبيرة، مدفوعة ببيانات التضخم المرتفعة الصادرة في الولايات المتحدة أمس.

وأظهرت البيانات الأمريكية تسجيل التضخم 8.3% بما يفوق توقعات الأسواق التي أشارت لتسجليه 8.1%، ولكن قراءة أغسطس كانت أقل من القراءة السابقة ليوليو البالغة 8.5%.

وأدت تلك القراءة إلى تعزيز توقعات الأسواق برفع قوي لأسعار الفائدة من قبل الفيدرالي الأمريكي، حيث أصبح البعض يتوقع رفعا بواقع 100 نقطة أساس، بعدما كانت تشير التوقعات قبل إلى رفع بمقدار 75 نقطة أساس.

وستؤدي أسعار الفائدة المرتفعة إلى إبطاء الاقتصاد بقوة، وهو ما سيؤدي بالتبعية إلى تراجع الطلب على منتجات النفط بشكل كبير، الأمر الذي وضع ضغوطا هبوطية على أسعار النفط، خاصة في ظل استمرار إغلاقات الصين التي أدت لتراجع فعلي في مستوى الطلب العالمي على النفط.

وعلى الجانب الآخر، أظهر تقرير منظمة أوبك الصادر أمس الثلاثاء، إبقاء المنظمة على توقعاتها بشأن نمو الطلب العالمي على النفط خلال عامي 2022 و 2023 دون تغيير، موضحا أن إجراءات الدعم التي تتبناها الاقتصادات الكبرى سوف تدعم موقفها على الرغم من المؤشرات التي تشير على تضررها، مما سينعكس بالإيجاب على مستوى الطلب العالمي لخام النفط.

وأفادت أوبك في تقريرها الشهري بأن الطلب على النفط سيزيد بواقع 3.1 مليون برميل يوميا عام 2022 و 2.7 مليون برميل يوميا عام 2023، وهي نفس توقعاتها بتقرير الشهر الماضي، مما قدم بعض الدعم لأسعار النفط اليوم.

ومن ناحية أخرى، أوضحت أفادت بعض الأنباء بارتفاع مخزونات النفط الأمريكية بنحو 6 ملايين برميل خلال الأسبوع المنتهي في 9 سبتمبر، ولكن ما زالت سوق النفط تترقب صدور البيانات الرسمية لمعهد البترول الأمريكي بوقت لاحق من اليوم.

وأفاد إدوارد مويا محلل السوق البارز بشركة OANDA في مذكرة أنه مع استمرار الصين بتطبيق سياستها لمنع تفشي فيروس كورونا، فإن هذا سيبقي أي انتعاش بأسعار النفط خلال الأسابيع المقبلة محدودا، وفي ظل توقعات تراجع الطلب في الولايات المتحدة بفعل أسعار الفائدة، فإن هذا قد يدفع النفط نحو استئناف مساره الهبوطي الذي كان قد بدأه مع بداية الصيف.