الخميس 18 أغسطس 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

البنوك الإماراتية تسجل أرباحًا أعلى مع تحسن ظروف الأعمال

الأحد 31/يوليو/2022 - 03:10 م
بنك
بنك

حققت البنوك الإماراتية الكبرى أرباحًا قوية في النصف الأول من عام 2022 مع تحسن المعنويات التجارية في الدولة على الرغم من التحديات الجيوسياسية ومخاوف الركود العالمي ومخاوف التضخم والتباطؤ الاقتصادي في الاقتصادات الكبرى.

وأعلن بنك أبوظبي الأول (FAB) ، أكبر بنك مقرض في الإمارات العربية المتحدة ، عن قفزة بنسبة 50 في المائة في صافي أرباح النصف الأول من العام إلى 8 مليارات درهم على الرغم من تقلبات السوق العالمية المتزايدة.

وقالت هناء الرستماني ، الرئيس التنفيذي للمجموعة في بنك أبوظبي الأول ، إن البنك قد قام بتوسيع صافي الإقراض الإضافي بنحو 50 مليار درهم حتى الآن ، وهو رقم قياسي للمجموعة لأي فترة نصف عام.

وأعلن بنك الإمارات دبي الوطني ، أكبر بنك في دبي ، عن أعلى أرباح في النصف الأول منذ عام 2019 بتسجيل 11 في المائة من صافي الأرباح إلى 5.3 مليار درهم. كانت أرباح البنك في الربع الثاني قوية بشكل استثنائي عند 3.5 مليار درهم ، مما يعكس نموًا بنسبة 42 في المائة على أساس سنوي.

وتماشياً مع المقرضين الرئيسيين ، سجل بنك أبوظبي التجاري ، ثالث أكبر بنك في الإمارات العربية المتحدة ، زيادة بنسبة 21 في المائة في صافي أرباح النصف الأول إلى 3.059 مليار درهم ، مدعوماً بارتفاع أسعار الفائدة والدخل من غير الفوائد.

وارتفع صافي ربح مصرف الإمارات الإسلامي المتوافق مع الشريعة الإسلامية في دبي بنسبة 23 في المائة إلى 701 مليون درهم بفضل ارتفاع الدخل الممول وغير الممول مدعومًا بتخفيض كبير في تكلفة المخاطر.

كما سجل البنك العربي المتحد ، المقرض الذي يتخذ من الشارقة مقراً له ، نمواً بنسبة 209 في المائة في صافي أرباحه للنصف الأول مع زيادة الأرباح إلى 83.3 مليون درهم خلال الفترة من يناير إلى يونيو 2022 من 26.9 مليون درهم في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وقال محللون وخبراء مصرفيون إن ظروف السيولة في الإمارات العربية المتحدة أكثر دعماً ، وساعدها نمو متواضع في القروض ، كما أفادت الصناعة المصرفية وإن ارتفاع أسعار النفط وارتفاع أسعار الفائدة سيؤدي إلى تعزيز ربحية البنوك الإماراتية في 2022-2023.