السبت 25 يونيو 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

الجنيه المصري يدخل في دوامة التراجع.. إلي اين سيذهب

الأربعاء 08/يونيو/2022 - 09:31 م
تراجع الجنيه أمام
تراجع الجنيه أمام الدولار

 

دخل الجنيه المصري في ورطة حقيقية بعد التراجع المستمر في الفترة الأخيرة واقتراب سعرة إلي مستويات عام 2017 .

ومن الجدير بالذكر أن الدولار الأمريكي وصل إلي أعلي مستوي في عام 2017 ليتجاوز حاجز الـ 19 جنيها.

وسجل متوسط سعر الدولار في البنك المركزي المصري نحو سجل الدولار فى البنك المركزي المصري نحو 18.6294 جنيه للشراء و 18.7083 جنيه للبيع.

وتاثر سعر الصرف في مصر بسبب انخفاض الاحتياطي النقدي الأجنبي حيث قال البنك المركزي أن صافي الاحتياطيات الدولية بنهاية شهر مايو انخفض بأكثر من 1.6 مليار دولار، إلا أنه يعتبر كافيًا حيث يغطي نحو 5 أشهر من الواردات السلعية.

وأعلن البنك المركزي أن رصيد الاحتياطي النقدي الأجنبي نهاية شهر مايو سجل نحو 35.495 مليار دولار  مقابل 37.123 مليار دولار في نهاية شهر أبريل 2022 بانخفاض قدره 1.63 مليار دولار.

وفي استطلاع راي أجراه موقع بانكير تبين أن سعر الجنيه المصري في الفترة المقبلة سيشهد انخفاضا ملحوظا وقد يتجاوز سعر الدولار حاجز الـ 19 جنيها حتي يصل إلى أدنى مستوى له عبر التاريخ.