الجمعة 01 يوليو 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

ضحايا عمليات احتيال العملات المشفرة في أميركا يخسرون أكثر من مليار دولار منذ بداية 2021

السبت 04/يونيو/2022 - 06:09 م
العملات المشفرة
العملات المشفرة

 

أبلغ أكثر من 46 ألف شخص في الولايات المتحدة عن خسارة أكثر من مليار دولار في عمليات الاحتيال المتعلقة بالعملات المشفرة منذ بداية عام 2021، بحسب تقرير لجنة التجارة الفيدرالية (FTC).

كانت عمليات الاحتيال القائمة على العملة المشفرة مرة أخرى أكبر شكل من أشكال الجريمة من حيث حجم المعاملات، حيث تم الحصول على ما يزيد عن 7.7 مليار دولار من العملات المشفرة من الضحايا في جميع أنحاء العالم خلال 2021، بحسب تقرير Chainanalysis الصادر في ديسمبر العام الماضي.

العملات


يجد المحتالين في العملات المشفرةالعديد من الميزات الجذابة، والتي يرى تقرير لجنة التجارة الفيدرالية أنها تساعد في تفسير سبب حدوث الخسائر المبلغ عنها في 2021 والتي فاقت ما كانت عليه في 2018 بنحو ستين ضعف.

تفتقر العملات المشفرة لوجود بنك أو أي سلطة مركزية أخرى للإبلاغ عن المعاملات المشبوهة ومحاولة وقف عمليات الاحتيال قبل حدوثها. كذلك، لا يمكن عكس مسار عمليات تحويل العملات المشفرة - فبمجرد نفاد الأموال، لا يمكن استردادها. ولا يزال معظم الناس غير ملمين بكيفية عمل التشفير. تلعب هذه العوامل جميعها دورًا في صف المحتالين.

العملات المشفرة ووسائل التواصل الاجتماعي

تشير التقارير إلى مزيج وسائل التواصل الاجتماعي والعملات المشفرة بوصفه المزيج القابل للاشتعال، حيث أفاد نحو نصف الأشخاص الذين تم الاحتيال عليهم منذ 2021 بأن الأمر بدأ بإعلان أو منشور أو رسالة على منصة وسائط اجتماعية.

فمن كل عشرة دولارات تم فقدها بسبب الاحتيال، ثمّة أربعة دولارات ترتبط بالاحتيالات في العملات المشفرة على منصات التواصل الاجتماعي، التي حدد التقرير أهمها: انستغرام (بنسبة 32%) وفيسبوك (بنسبة 26%) وواتساب (بنسبة 9%) وتيلغرام (بنسبة 7%).