الأحد 21 يوليو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

تقرير دولي يتنبأ بانهيار الدولار في مصر.. وزيارة خاصة تنهي أزمة انقطاع الكهرباء.. وتطورات خطيرة في سوق السيارات

السبت 06/يوليو/2024 - 08:09 م
الدولار
الدولار



متابعينا الكرام في كل مكان أهلا وسهلا بكم وتحليل جديد لأهم التقارير اللي قدمتها وحدة ابحاث بانكير على مدار الساعة النهاردة السبت 6 يوليو 2024

منصات بانكير قدمت النهاردة أكتر من تقرير مهم  والبداية مع 
تقرير عن عودة الجنيه لأمجاده بحسب تأكيد مؤسسات مالية دولية..
وقال التقرير إنه من مارس 2022 ولحد النهاردة مصر بتعاني من أزمة حادة فى شح العملات الأجنبية أجبرت الحكومة على تخفيض قيمة الجنيه أمام الدولار كذا مرة وفقد الجنيه أكتر من 80% من قيمته فى عدد من المرات التعويم اللي حصلت السنتين اللى فاتوا .
ولفت التقرير إنه مؤخرا بدأت تظهر مؤشرات جديدة بتقول ان العملة المصرية ممكن تستعيد بريقها من جديد وممكن ترجع تانى تناطح العملات الأجنبية خاصة بعد قرارات مارس اللي فات بتحرير سعر الجنيه والتدفقات الدولارية الكبيرة اللي جت مصر من صفقة راس الحكمة وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي والاتحاد الاروبي والاستثمار المباشر.


وأضاف التقرير إنه فى الفترة الأخيرة كل التوقعات بتقول ان الدولار الفترة الجاية سعره هيتراجع بقوة .. واخر تقرير لبنك أوف أمريكا شايف إن سعر صرف الجنيه حالياً بيقترب بشكل كبير من قيمته العادلة.

وتوقع التقرير ارتفاع قيمة العملة المصرية في المدى القريب أمام الدولار في ظل زيادة التدفقات الدولارية سواء من صفقات التطوير اللى بتعملها الحكومة مع دول عربية وشركات عملاقة فى القطاع الخاص وقال ان ده هيساهم بقوة فى سد العجز فى ميزان المدفوعات.


التقرير التالي اللي قدمته وحدة أبحاث بانكير بيتكلم عن أخر تطورات سوق السيارات في مصر
وقال التقرير إنه على مدار الايام اللي فاتت كان فيه ازمة في سوق السيارات بدأت ملامحها تظهر مع ملاحظة نقص المعروض الشديد في السوق وعشان كده زادت الأسعار من تاني ورجع الاوفربرايس بسبب قلة المعروض  مقابل الطلب على الشراء وبالبحث عن الاسباب ظهر إن فيه أزمة في الجمارك وتم حجز الاف السياراات في الجمارك بسبب اكتشاف حالات تلاعب كتيرة في عمليات الاستيراد.

وبخصوص اللي بيحصل دلوقتي في سوق السيارات نقل التقرير عن عضو شعبة السيارات بغرفة القاهرة التجارية علاء السبع واللي قال إن قطاع السيارات بيشهد تطورات سريعة اليومين دول  وإنه حصل زيادة في الاسعار ما بين 3 و4 في المية بسبب توقف منظومة التسجيلات الجمركية وخبير السيارات شايف إن الأسعار حاليا موازنة لكن للأسف مفيش أي مؤشر لانخفاض أسعار السيارات في السوق المصري من تاني.

وشرح التقرير إن خبراء السوق فسرو ارتفاع اسعار السيارات وعودة  الأوفربرايس بأزمة التسجيل الجمركي اللي عطلت دخول أعداد كبيرة من السيارات وعشان كده بعض التجار فرضو أوفر برايس على بعض الطرازات لكن بنسب متفاوتة، وحسب  المخزون عندهم من السيارات والطلب ..

وقال التقرير إنه فيه مسئولين في شعبة ورابطة مصنعي السيارات شايفين إن التاجر المرة دي مظلوم ولازم يحط أوفربرايس على بعض الطرازات لأنه حاجة منطقية مع نقص المعروض واستمرار توقف تسجيل السيارات عبر المنظومة الإلكترونية للشحنات ACI من حوالي شهر ونص وكمان عدم الإعلان عن معاد محدد لعودة الاستيراد بشكل طبيعي، هيضطر التجار لفرض زيادات سعرية على الموديلات اللي عندها بأعداد محدودة حاليا .

وبخصوص مصير الاسعار في الفترة الجاية.. فأغلب تجار السياراات شايفين إن الحكاية كلها في يد الحكومة لو حصل انفراجة كبيرة في الاستيراد الاسعار أكيد هتنزل ولو استمرت حالة الغموض وحصلت أزمات تانية في الاستيراد يبقي اكيد الاسعار هتزيد


التقرير التالي اللي قدمته وحدة بانكير سلط الضوء على زاوية جديدة في أزمة انقطاع الكهرباء..

ولفت التقرير إنه فى آخر كام يوم وتحديدا من بعد المؤتمر الصحفى لرئيس الحكومة بخصوص خطة الدولة للتعامل مع أزمة انقطاع التيار الكهرباء وفيه تراجع ملحوظ من شكوى قطع الكهربا وتخفيف الأحمال وفيه مناطق كتير بدأت الكهربا متقطعش فيها خالص تقريبا مع ان المهلة اللى قال عليها رئيس الحكومة لحل الأزمة لسه باقي عليها اسبوعين..

وكشف التقرير إن الحكومة بتعليمات مشددة من الرئيس السيسي وفرت التمويل المطلوب للتعاقد على كميات الغاز والسولار الموجودة وفى الاسبوع الاخيرة تم التعاقد على 17 شحنة غاز ودي أكبر شحنة بيتم التعاقد عليها فى السنين الأخيرة.

 

وعن علاقة ليبيا بحل أزمة الكهربا قال التقرير إن رئيس حكومة «الوحدة الوطنية» فى ليبا عبدالحميد الدبيبة بدأ زيارة لمصر غير معلومة المدة والتقى خلالها رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولى .. وخلال اللقاء تم الاتفاق على تقديم الدعم اللازم لمصر في مجال الكهرباء، بهدف استقرار الشبكة العامة، وتفعيل الربط الكهربائي بين البلدين

وقال التقرير إن مصر بتحاول استيراد الغاز لتشغيل محطات الكهرباء مع اشتداد ذروة الاستخدام في الصيف وزيادة الاستهلاك وبتقوم ليبيا بإجراء عمليات تنقيب مبدئي عن حقول الغاز أعطت نتائج واعدة في الشهور اللي فاتت ومن المتوقع اشتعال المنافسة بين الشركات العالمية والاقليمية  على حقوق الاستثمار فى حقول الغاز الليبية.

وشرح التقرير إنه فى الفترة الجاية مصر هتبدأ تستورد كميات كبيرة من الغاز من حقول النفط اليبيبة فى اطار التعاون المثمر والعلاقات الوطيدة بين القاهرة وطرابلس خصوصا ان إنتاج ليبيا من الغاز وفقا للجهات المعنية بيبلغ من 30 مليون إلى 35 مليون مليون متر مكعب يوميًا، و15 مليار متر مكعب سنويًا، ويذهب للاستهلاك المحلي أغلبه، ويصدر الباقي إلى الخارج.. وبتمتلك ليبيا  قدرات بحرية وبرية هائلة تضعها من ضمن رواد الغاز بالمنطقة.


التقرير الاخير معانا في تحليل النهاردة بيتكلم عن أزمة ارتفاع أسعار العقارات بسبب اللاجئين وتوقعات بحدوث ثورة تصحيح في السوق.

وقال التقرير إن مصر علي مدار شهور طويلة استضافت اعداد كبيرة من الوافدين من دول كتيرة حول العالم زي السودانيين واليميين والسوريين وغيرهم من مختلف جنسيات العالم، وإن الاعداد الكبيرة اللي استقبلتها مصر علي مدار الشهور اللي فاتت، كان فيها نسبة كبيرة من الوافدين الغير رسميين واللي مش كان معاهم تصاريح الاقامة في مصر، وفعلا مصر اعتبارا من اول يوليو الجاري بدأت تنفيذ حملات لتقنين اوضاع الغير رسميين، وطالبت الوافدين باالتوجه للإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية وتجديد إلاقامة والحصول على كارت الإقامة الذكي لضمان الاستفادة من كل الخدمات الحكومية المقدمة إليهم.

ولفت التقرير إن الحكومة المصرية دعت كل الأجانب المعفيين من سداد رسوم الإقامة بالتوجه برضوا للإدارة العامة  للجوازات والهجرة والجنسية لتسجيل بياناتهم والحصول على بطاقة الإعفاء، خضوصا أنه هيتم إيقاف التعامل والخدمات المقدمة للأجانب المعفيين من تراخيص الإقامة واللي لسه مشتخرجوش بطاقات الإعفاء من الإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية بعد انتهاء المهلة اللي اقرتها الدولة المصرية واللي انتهت  بنهاية شهر يونيو اللي فات .
وبخصوص اللي هيحصل في مصر بعد قرار الإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية لتقنين أوضاعهم وتجديد إقاماتهم والحصول على كارت الإقامة الذكي.. قال التقرير إن كل خبراء العقارات اكدوا ان اسعار العقارات في مصر هتنخفض بشكل كبير في الايام اللي جاية.