الأربعاء 24 يوليو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

انتهاء أزمة تخفيف الأحمال.. والمركزي يهزم التضخم وأخبار تهز سوق الدهب.. ولغز المعدن الجديد في الصاغة

السبت 15/يونيو/2024 - 12:19 ص
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري



ايه الي هيحصل بعد تقرير التضخم.. وحكاية المعدن اللي هيقلب سوق الدهب.. ولغز تأخر مدبولي في اعلان الحكومة الجديدة 

على مدار الاسبوع صدرت قرارات كتير ووقعت أحداث أكتر كان ليها تأثير مباشر على الاسواق المصرية.. ياترى ايه اللي حصل خليكم معانا لأخر الفيديو لو بتدوروا على التفاصيل...

من اهم الاحداث الايجابية في مصر في الايام الأخيرة  كان تراجع التضخم بعدا ما كشفت أحدث بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تراجع التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن المصرية إلى 28.1%، في مايو الماضي من 32.5% فى شهر أبريل.

وبخصوص تأثير تراجع نسب التضخم كشف بانكير إن التضخم هو المشكلة الأكبر والأهم اللى بتواجه الحكومة تحديدا فى اخر سنتين وكل الجهود اللى بيعملها البنك المركزي والدولة الهدف منها السيطرة على معدلات التضخم اللى بياكل الأخضر واليابس .. وعشان كده تراجع التضخم معناه ان الفترة الجاية الدنيا هتبدأ تهدا والاسعار المفروض تنزل شوية وهنا بنتكلم عن اسعار كل السلع سواء المحلية او اللى بيتم استيرادها من الخارج وده لأن أزمة الدولار المفروض انتهت وفكرة تعدد الاسعار مبقتش موجودة من بعد القرارات التاريخية للبنك المركزي فى 6 مارس 2024

وبخصوص توقعات التضخم فى الفترة الجاية.. قال التقرير إن صندوق النقد الدولي توقع هو كمان تراجع معدل التضخم في مصر بشكل تدريجي مع انحسار شح النقد الأجنبي وفي ظل ترسخ تشديد السياسة النقدية.

 

من الأحداث المهمة جدا كانت على الساحة الاقتصادية الاعلان عن صفقة نوكيا الجديدة وتحويل مصر لمركز إقليمي لصناعة المحمول ..
وزي ماشفنا في الشهور الأخيرة مصر اتحولت لعملاق في البنية التحتية للاتصالات واللي مكنتها أنها تستقبل وتستوعب صناعات ذكية ومتطورة خاصة تحديدا بصناعة الاتصالات من شبكات وهواتف ذكية في قطاع حجم استثماراته عالمياً تريليونات الدولارات وبلغ حجم سوق الهواتف الذكية العالمي مليار و400  مليون وحدة أو هاتف في  2022.
وقدرت الحكومة تقنع كبرى شركات تصنيع الهواتف الذكية في إنشاء مصانع بالمناطق الصناعية في مصر لتصنيع الموبايلات ومنها شركة نوكيا العالمية اللي قررت توطن صناعة المحمول في مصر ومش كده وبس دي كمان ناوية تصدر 4.6 مليون تليفون ذكي سنوياً من مصر.. زي ما حضرتك سمعت كده مصر هتبقي مركز عالمي لتصنيع هواتف نوكيا..

وتعهدت نوكيا تعهدت بتحويل  مصر لمركز إقليمي لتصنيع وتصدير هواتفها المحمولة لأسواقها الخارجية وزيادة القيمة المضافة ونسبة المكون المحلى في منتجاتها التي يتم تصنيعها في مصر وده طبعا هيعزز  مكانة مصر كمركز إقليمي لتصنيع الإلكترونيات وتهيئة بيئة داعمة لنمو الاستثمارات في مجال صناعة الإلكترونيات من خلال تقديم التسهيلات المطلوبة في ضوء المبادرة الرئاسية "مصر تصنع الإلكترونيات".

 

منصات بانكير سلطت الضوء على ظهور معدن جديد مختلف ومنافس قوي جديد للدهب ظهر في السوق المصري

وحسب الشعبة العامة للذهب و المجوهرات طلعت بيان قالت فيه إن الأسواق المصرية بتشهد دلوقتي وصول منافس جديد للماس التقليدي استحوذ علي 60 % من اجمالي مبيعات  الأحجار الماسية بالأسواق العالمية واسمه (اللاب جرون ) وإن مبيعاته عالميا هتوصل ل 59.2 مليار دولار بحلول سنة 2032 بمعدل نمو سنوي مركب 9.6%  و فرص واعدة بالأسواق المحلية .

الشعبة شرحت إن اللاب جرون ده انطلق في السوق المصري وهو عبارة عن نوع  جديد من المشغولات الدهبية مرصعة بالألماس المعملي واسمه الكامل ( الاب جرون دايموند ) واللي بيعتبر   منافس قوي للألماس التقليدي واشتهر استخدامه  في قطاعات الأزياء والمجوهرات وتطبيقات القطاع الصناعي وإن معدن اللاب جرون ده بيتميز  أنها اقتصادي ومستدام وصديق للبيئة.


بانكير كشف  على مدار الايام اللي فاتت عن اقتراب الحكومة من اتخاذ قرار هيكون ليه تأثير مباشر على سوق الدهب كله

وقال إن فيه اتجاه حكومي لاستئناف العمل بمبادرة دخول الدهب مع المغتربين بدون جمارك أو رسوم وده أكدته مصادر مقربة في شعبة الدهب.
ولفت التقرير إن المبادرة نجحت في عمل توازن في اسعار الصاغة في ذروة ازمة الدولار وارتفاع الأسعار ونجحت في ادخال نحو 4 ونصف طن دهب وده كان سبب في زيادة المعروض من المعدن الاصفر.


لسه مكملين مع حضراتكم وهنفكركم بحدث خاص وهام وهو بخصوص انتهاء بعثة صندوق النقد اللى بتزور القاهرة من اجراء المراجعة التالتة لبرنامج الاصلاح الاقتصادي اللى بتنفذه مصر بالتعاون مع مسئولى الصندوق فى اطار خطة للتغلب على الوضع الاقتصادي الصعب اللى بتعيشه مصر فى اخر سنتين وتحديدا من بعد الحرب الروسية الاوكرانية.

زي ما احنا عارفين صندوق النقد الدولي أعلن التوصل إلى اتّفاق مبدئي مع مصر لحصول على شريحة قرض قيمتها 820 مليون دولار لتسريع الإصلاحات الهيكلية".

وقالت المؤسسة النقدية الدولية  إن خبرائها توصلوا إلى اتفاق بشأن المراجعة التالتة لاتفاقية قرض تسهيل الصندوق الممدّد مع مصر

وكشف الصندوق في بيانه اهم الاجراءات اللى خدتها الحكومة وسهلت الموافقة على المراجعة التالتة وقال ان من أهمّ الإصلاحات الاقتصادية في مصر التحوّل إلى نظام سعر صرف مرن وتشديد السياسة النقدية وترشسد سياسة المالية العامة وإبطاء الإنفاق على البنية التحتية للحد من التضخم، والمحافظة على استدامة القدرة على تحمل الديون، مع تعزيز بيئة تمكن القطاع الخاص من ممارسة نشاطه.

أخيرا بنفكركم بأهم تقرير الناس كلها مستنياه وبخصوص انفراجة في أزمة انقطاع الكهرباء خلال أيام وده هيكون بعد وصول مصر سفينة "التغويز" المعروفة باسم "هوج جاليون" للغاز الطبيعي بهدف المساهمة في تأمين الاحتياجات الإضافية للاستهلاك المحلي خلال شهور الصيف

ومع وصول السفينة هتشهد عمليات تشغيل تجريبي لمدة 7 أيام قبل ما تستقبل شحنات الغاز المسال اللى هيتم استيراده من بره لسد العجز فى الاستهلاك المحلى وهتطرح الحكومة خلال أيام مناقصة عالمية لاستيراد نحو 15 شحنة من الغاز المسال لغاية شهر أكتوبر لسد احتياجات الوقود