الثلاثاء 25 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

تقارير: مخاطر التضخم تستدعي الحذر قبل بدء المركزي الأوروبي خفض أسعار الفائدة في يونيو

الأحد 26/مايو/2024 - 06:00 م
كريستين لاجارد رئيسة
كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي

يقترب البنك المركزي الأوروبي من البدء في خفض سعر الفائدة الرئيسي في يونيو من مستوى قياسي مرتفع، لكن ويلز فارجو قالت إن صناع السياسة قد يتخذون نهجا حذرا إذا توقف تباطؤ التضخم.

وأشارت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد إلى أنه من المحتمل تخفيض أسعار الفائدة في اجتماعها المقرر في 6 يونيو.

وهذا من شأنه أن يتفوق على الاحتياطي الفيدرالي في بدء دورة التيسير، حيث تشير العقود الآجلة للأموال الفيدرالية إلى أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيبدأ في خفض سعر الفائدة القياسي في نوفمبر.

وقال نيك بينينبروك، الاقتصادي الدولي في ويلز فارجو للاقتصاد، في مذكرة نشرت هذا الأسبوع، إنه من المرجح أن يقوم البنك المركزي الأوروبي بتخفيض يونيو بمقدار 25 نقطة أساس إلى 3.75٪ وإن الحالة الأساسية للبنك الدولي هي تخفيض أسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس هذا العام لخفض سعر الفائدة على ودائع البنك المركزي الأوروبي إلى 3% من 4%.

وتابع  بنينبروك: "إذا فشل تضخم الأجور أو الأسعار في التباطؤ بالقدر الذي نتوقعه، فإن المخاطر تميل إلى أقل من 75 نقطة أساس من التيسير التراكمي إلى 3.25٪ خلال بقية هذا العام". وقال إن بيانات منطقة اليورو الصادرة هذا الأسبوع تشير إلى أن ضغوط تكلفة العمالة امتدت إلى الربع الأول وأن الانتعاش الاقتصادي الإقليمي يكتسب زخما.

وأضاف: "إن استمرار نمو الأجور إلى جانب تعزيز التعافي يدعم حالة البنك المركزي الأوروبي لتبني نهج تدريجي لخفض أسعار الفائدة خلال المراحل الأولى من دورة التيسير النقدي".."نتوقع أن يبقي البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة ثابتة في يوليو، قبل أن يخفض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس أخرى في سبتمبر."

وقال بننبروك إنه حتى في ظل سيناريو المخاطرة، فإن "تخفيضات أسعار الفائدة التي نتوقعها بما يتراوح بين 75 و100 نقطة أساس هي أكثر من التيسير الذي يحسبه المشاركون في السوق حاليًا".

وأوضح أن الاتجاه الأضعف لليورو (EUR:USD) قد يستمر حتى أواخر عام 2024 بالنظر إلى أسعار السوق واحتمال تباين مسارات سياسة البنك المركزي الأوروبي وبنك الاحتياطي الفيدرالي.

وتضمنت البيانات التي أشار إليها WF مؤشر تكلفة العمالة في منطقة اليورو والذي أظهر في البداية ارتفاع تكاليف العمالة في الربع الأول إلى 4.9% على أساس سنوي وارتفعت الأجور والرواتب إلى 5%.

وقال بنينبروك إنه في حين أن نمو التكلفة بشكل عام لا يزال يتجه نحو الانخفاض، فإن هذه التكاليف تتراجع "تدريجيا فقط".

وفي الوقت نفسه، ارتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي في منطقة اليورو لشهر مايو إلى 47.4، وهي أفضل قراءة منذ فبراير 2023. وكانت مؤشرات مديري المشتريات للخدمات "مختلطة بعض الشيء" مع زيادة القراءة في ألمانيا في مايو بينما انخفضت القراءة في فرنسا.

وقال بننبروك إن استطلاعات مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو تشير إلى وجود خطر تصاعدي على توقعات صندوق النقد الدولي لنمو الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو لعام 2024 بنسبة 0.8٪.

في الأسواق، ارتفع مؤشر Stoxx Europe 600 (STOXX) (EZU) (BBEU) بنسبة 9٪ تقريبًا في عام 2024 وخسر اليورو (EUR:USD) ما يقرب من 2٪ مقابل الدولار الأمريكي (DXY).