الأربعاء 19 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

انخفاضت مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة أكثر من المتوقع

الجمعة 24/مايو/2024 - 01:30 م
مبيعات التجزئة في
مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة

انخفضت مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة بأسرع وتيرة هذا العام مع تأجيل المستهلكين للإنفاق بسبب الطقس الممطر، مما أدى إلى العقبات التي تواجه محاولة حكومة المحافظين لإعادة انتخابها.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية يوم الجمعة إن حجم البضائع المباعة في المتاجر وعبر الإنترنت انخفض بنسبة 2.3٪ في أبريل بعد انخفاض معدل بالخفض بنسبة 0.2٪ في الشهر السابق وكان ذلك أكثر حدة بكثير من الانخفاض بنسبة 0.5٪ الذي توقعه الاقتصاديون. وكانت هذه أيضًا أسوأ قراءة منذ ديسمبر، عندما انزلق الاقتصاد البريطاني إلى الركود.

وتراهن حكومة رئيس الوزراء ريشي سوناك على أن تحسن الاقتصاد سيساعد في سد فجوة قدرها 20 نقطة مع حزب العمال المعارض في الانتخابات العامة المقرر إجراؤها في الرابع من يوليو.

وأكدت البيانات الرسمية من تجار التجزئة استمرار الضغط على تكاليف المعيشة، حيث يدفع المتسوقون المزيد من المال لشراء مستلزماتهم. شراء سلة أصغر من السلع بعد أسوأ تضخم منذ أربعة عقود.

وانخفض الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوى في أسبوع عند 1.2676 دولار بعد صدور البيانات ولا تزال العملة هي الأفضل أداءً في مجموعة العشرة باستثناء الدولار هذا العام، وقد تم تعزيزها في الأيام الماضية بسبب التوقعات بأن بنك إنجلترا سيستغرق وقتًا أطول لبدء خفض أسعار الفائدة. لم يكن هناك تغيير يذكر في رهانات الأسعار بعد التقرير، مع توقع المتداولين إمكانية التحرك في يونيو.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن مبيعات الملابس والمعدات الرياضية والألعاب والأثاث كانت ضعيفة حيث أدى سوء الأحوال الجوية إلى انخفاض عدد الزوار في المتاجر. وانخفضت أحجام مبيعات وقود السيارات بأكبر قدر منذ أكتوبر 2021. وانخفض إجمالي مبيعات التجزئة بنسبة 2.7٪ مقارنة بالعام الماضي في أبريل، وهو أسوأ من المكاسب البالغة 0.4٪ في الشهر السابق.

وقال كريس هامر، مدير البصيرة في اتحاد التجزئة البريطاني: "إن الطقس القاتم الرطب إلى جانب تكلفة المعيشة أدى إلى تقليص الإنفاق"، مضيفا أن المستهلكين كانوا أكثر ترددا في الإنفاق على السلع باهظة الثمن، في حين أضر سوء الأحوال الجوية بمبيعات الملابس والأحذية.