الأربعاء 19 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
شمول مالي

لو نفسك في عربية.. مفاجأة تقلب سوق السيارات في مصر

الثلاثاء 30/أبريل/2024 - 01:40 ص
السيارات
السيارات

 

 
اسعار العربيات في مصر شهدت زيادة كبيرة في الفترة اللي فاتت خصوصا في الفترة اللي كانت مصر بتعاني من نقص العملات الاجنبية وخصوصا الدولار، ومع بداية خطوات الحكومة للاصلاح الاقتصادي وتوفير الدولار في البنوك، وانتهاء وجود سعرين للدولار في مصر، وحاليا في شركات استثمارية كبيرة نفسها تدخل تستثمر في مصر وخصوصا في قطاعات العربيات.. يا تري اية اللي هيحصل في اسعار العربيات في الفترة اللي جاية.. وهل في شركات هتدخل مجال استثمار العربيات في مصر

كلنا عارفين ان الفترات اللي فاتتن واللي حصل فيها نقص في العملات الاجنبية في مصر وخصوصا الدولار واللي بسببها اصبح عندنا سوق سودا، وبقي في اكثر من سعر للدولار في السوق المصري وبالتالي كانت كل الشركات الاجنبية بترفض تدخل تبني او تعمل استثمارات في مصر خصوصا ان مفيش اي شركة او مستثمر هيرضي يدخل يرمي ملايين في بلد فيها اكثر من سعر للدولار، خصوصا ان وجود اكتر من سعر للدولار بيقول ان كل يوم هيشتري المواد الخام بسعر جديد.
الضربة الكبيرة اللي عملتها الحكومة علي سوق السودا في التجار بالعملات في مصر، واللي معاها انتهت وجودها للابد.. واللي كانت البداية بتاعتها توقيع عقود صفقة الاستثمار السياحي في راس الحكمة واللي دخلت استثمارات اجنبية مباشرة لخزينة البنك المركزي بأجمالي 35 مليار دولار، ده غير التوصل لاتفاق مع وفد صندوق النقد الاجنبي لزيادة قرض الـ3 مليار دولار واللي حصلت مصر علي موافقته في 2022 واللي نجحت مصر في زيادته لـ8 مليار دولار، ده منح الاتحاد الأوروبي اللي هتدخل خزينة البنك المركزي.
مليارات الدولارات دي كلها عملت انعاش لخزينة البنك المركزي، وحاليا الدولار بقي متوفر وموجود ومتاح باي كمية للمستثمرين والتجار والموردين، وحاليا في شركات عالمية كبيرة نفسها تدخل تبيني استثمارات كبيرة في السوق المصري، خصوصا بعد التديعلات التشريعية اللي عملتها الحكومة في قوانين دخول الاستثمار، وواحد من اهم الاستثمارات اللي دخلت مصر في الفترة اللي فاتت شركات انتاج وتصنيع وتجميع العربيات واللي هتكون معاها بداية التصنيع الأجنبي للعربيات في السوق المصري، يعني السوق المصري مش هيكون محتاج يستورد عربيات من بره تاني .
طيب اية هيا تفاصيل الشركة الجديدة اللي هتدخل سوق العربيات في مصر وسمتهدف انها تنتج كام عربية سنويا؟.
شركة جي في أوتو وشركة لادا مصر وقعوا اتفاقية مع شركة  شركة جي في للاستثمارات لبناء كبر مصنع لصناعة وتجميع العربيات في مصر، وهتكون البداية بتصنيع سيارات لادا في مصر بـ 6 فئات بداية من 2025 وبأسعار مميزة خصوصا ان نسبة التصنيع المحلي في العربيات هتكون كبيرة جدا وبالتالي هيقل الاعتماد علي الاستيراد الخارجي واللي هيكون سبب اساسي في نزول اسعار العربيات، والشركة الجديدة بتستهدف تصنيع اول نوعين من العربيات ماركة لادا قبل نهاية فصل الصيف اللي جاي وهتكون اسعارها منخفضة وبشكل كبير عن اسعار العربيات الموجودة حاليا في السوق.
مش كده بس، الشركة الجديدة بتستهدف بناء اكبر مصنع في العالم عندنا هنا في  مصر والانتاج بتاعه هيوصل لـ 15 مليون عربية سنويا، ده غير الاستثمارات الصينية اللي هتدخل مصر للاستثمار في مصانع مكونات العربيات في مدينة طربول الصناعية داخل مصر، واللي هتكون سبب اساسي في نزول اسعار العربيات، مش هيكون عندنا ارقام كبيرة في العربيات زي الموجودة دلوقتي.