الإثنين 17 يونيو 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

مفاجأة السيسي الكبرى.. إيه اللي هيحصل فى العاصمة الادارية؟

الأحد 21/أبريل/2024 - 02:00 ص
الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي

 

يا ترى ايه اللى هيحصل فى العاصمة الادارية الجددية بكره ؟ وليه مجلس النواب قرر بشكل مفاجئ عقد أول جلساته فى مبنى البرمان هناك؟ وهل ممكن يتم الاعلان عن القرار المنتظر؟ وايه المفاجأة اللى بيحضر ليها الرئيس السيسي؟

خلال ساعات هيعقد مجلس النواب أولى جلساته فى مبنى المجلس الجديد فى العاصمة الادارية الجديدة .. ودي تانى جلسة للمجلس هناك بعد جلسة تنصيب السيسي اللى ادى فيها اليمين رئيسا للبلاد لفترة جديدة.

ولأن الجلسة طارئة وكمان ما تمش الاعلان عن جدول أعمالها ولأنها فى نفس مكان تنصيب الرئيس ففى توقعات قوية بان جلسة بكره هتكون للاعلان عن التشكيل الوزاري الجديد وحركة المحجافظين المنتظرة وتصديق البرلمان عليهم .. عشان تبدأ مرحلة مهمة  فى الجمهورية الجديدة

وفى الفيديو ده هنقول لحضراتكم شوية معلومات حصرية بتنشر لأول مرة عن كواليس اختيار الحكومة

وأول حاجة فيه مفاجأة كبيرة جدا فيما يخص اسم رئيس الحكومة الجديد ورغم ان كل الناس بتتوقع رحيل الدكتور مصطفتى مدبولي واختيار اسم بديل الا ان المعلومات اللي عندنا بتقول ان فرص بقاء مدبولي قوية جدا خصوصا انه بيحظى برضا ودعم كبير من الرئيس السيسي بعد الجهد الكبير اللي بيقوم بيه من اول ما تم اختياره رئيسا للحكومة.. وبيعول الرئيس على مدبولي فس استكمال الإنجازات اللي تحققت في الفترة الأخيرة والبناء عليها للمرحلة الجاية

طب وبالنسبة للوزراء مين هنقعد ومين هيمشي؟

فيما يتعلق بالوزراء الرئيس السيسي أعطى توجيهات قوية باختبار كفاءات وعقليات قارة تضيف في كل الملفات وحاليا الأجهزة بتدرس السير الذاتية وبتعمل مقابلات مع المرشحين وتم الاستقرار على أسماء قوية خصوصا في الحقايب الوزارية الاقتصادية والخدمية

نيجي بقا للناس المرشحة تمشي .. تقدر تقول كده ان فيه مجموعة وزراء خلاص مهتهم انتهت وفشلوا في مهامهم ومش هيكون ليهم مكان في الحكومة الجديدة وابرزهم وزير التموين علي المصيلحي ووزير الزراعة وزراء البيئة والتعليم العالي وفيه كلام قوي كمان عن رحيل وزير التربية والتعليم ووزير التجارة والصناعة والإسكان وحقايب تانية بيتم الاستقرار على وزرائها الجدد.

ومن المعلومات المؤكدة ان التشكيل الوزاري الجديد هيضم خبرات كبيرة واسماء ليها تقل سياسي واقتصادي لان المرحلة الجاية صعبة وعاوزة حكومة حرب في ظل كتير من التحديات اللي بتواجه مصر خصوصا في الملف الاقتصادي وعشان كده بنسبة كبيرة هنشوف أسماء مصرفية ليها إسم في العالم هتكون موجودة في التشكيل الجديد وهيكون ليها دور مهم وكبير فى صنع السياسات المالية للدولة.