الإثنين 15 أبريل 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

أوروبا في مصر.. مليارات وحدث عالمي في القاهرة

الإثنين 18/مارس/2024 - 12:26 ص
جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع



ياترى ايه اللي خفي القاهرة النهاردة وليه قادة المال والاستثمار في أوروبا جايين مصر النهارده وايه علاقة كل اللي بيحصل بالدولار.. تعالوا نشوف إيه الحكاية

الحقيقة ومن غير مبالغة اللي بيحصل في مصر اليومين دول حاجة عظمة.. ليه عظمة ... لأن مصر من حوالي شهر كانت بتمر بأسوأ فتراتها الاقتصادية من غلاء فاحش وسوق سودا متوحشة وأجواء سلبية صعبة على المواطن والاصعب إن الأزمات كانت بتزيد والمواطن مش شايف أي أمل ولا نهاية النفق والنهاردة الوضع اتقلب 180 درجة من أزمة لانفراجة من نقص حاد للدولار الي فائض من مضاربة لاختفاء السوق السوداء ورجع الدولار للبنوك وسعره بينزل بردوا وبقي الدولار رسمي ورجعت التحويلات للمصريين وهيوصل البنوك السنة دي 30 مليار دولار بالتمام و الكمال وكمان فيه دولار جاي من كل حتة.
وبنفكركم مثلا إن البنوك هتستقبل 20 مليار دولار من جهات تمويل دولية على دفعات بعد اتفاق صندوق النقد الدولي الأخير وفيه مليارات صينية جاية اكتر من مليارات رأس الحكمة وفيه كمان الاستثمارات التانية في المناطق الاقتصادية الضخمة وراس جميلة ودي كلها بقت صفقات معلن عنها غير اللي لسه بتتفاوض عليه الحكومة وده كله غير المليارات اللي جاية من برنامج الطروحات الحكومية والموارد التانية زي السياحة والتصدير وترشيد الاستهلاك والاستيراد واللي وفرنا منه في 13 مليار دولار في سنة واحدة وكلها فلوس وده غير برامج مبادلة الديون باستثمارات زي ما حصل في صفقة رأس الحكمة والتبادل التجاري بالعملات الوطنية مع بعض الدول.. يعني من الاخر لو كاتب خيال علمي مكانش هيتوقع انتقال مصر من قلب العاصمة لقمة الاستقرار ومن الفوضى للانطلاق.

 الجديد بقي أن فيه النهاردة وفد اوروبي رفيع المستوى بيزور مصر دلوقتي من بين التغير بردوا في المواقف الدولية لمصر وبترأس الوفد شخصيا رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ومعاها ، رؤساء وزراء إيطاليا واليونان وبلجيكا على التوالي، ياتري الوفد رفيع المستوى ده جاي مصر ليه ... شوف حضرتك دول كمان بيمثلوا كل اوروبا  وجاييين عشان اتفاق تاريخي مع مصر لرفع مستوى العلاقات لمستويات شراكة استراتيجية وتقديم دعم لمصر قوي وغير مسبوق زي الاعلان عن تمويل واستثمارات بمليارات اليوروهات  كمان  الاتحاد الأوروبي هيعلن استعداده لدعم الاقتصاد المصري في الوقت المناسب لأنه بيواجه ضغوط متزايدة على ميزان المدفوعات، وتقديم التمويل التقدم المصاحب لهذه الأولويات والأهداف المحددة بشكل مشترك، وهيفتح الإمكانيات الكاملة لاستثمارات القطاع الخاص.
وسبق ده التأكيد على إن التكتل الأوروبي جاي مصر  ببكرة أبيه عشان يعلن تقديم حزمة مساعدات إلى مصر بقيمة إجمالية تقارب 7.4 مليار يورو، وهيكونعبارة عن مزيج من المنح والقروض، مع التركيز على توجيه 5 مليارات يورو من القطاع الخاص في مصر في صناعات زي الهيدروجين الأخضر والزراعة وإدارة المياه وكله في النهاية زخم في سوق الدولار واستدامة التدفق.