الخميس 22 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
أخبار

أوبك تتمسك بتوقعاتها لنمو قوي نسبيا للطلب العالمي على النفط في 2024 و2025

الثلاثاء 13/فبراير/2024 - 06:00 م
أوبك
أوبك

تمسكت أوبك اليوم الثلاثاء بتوقعاتها لنمو قوي نسبيا للطلب العالمي على النفط في عامي 2024 و2025 ورفعت توقعاتها للنمو الاقتصادي في العامين قائلة إن هناك المزيد من الإمكانات الصعودية.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول، في تقرير شهري، إن الطلب العالمي على النفط سيرتفع بمقدار 2.25 مليون برميل يوميا في 2024 وبواقع 1.85 مليون برميل يوميا في 2025. ولم تتغير التوقعات عن الشهر الماضي.

ومن الممكن أن يؤدي المزيد من الدعم للنمو الاقتصادي إلى إعطاء دفعة إضافية للطلب على النفط. وتوقعات أوبك لنمو الطلب في 2024 أعلى بالفعل من توقعات توقعات أخرى مثل وكالة الطاقة الدولية، على الرغم من أن تحالف أوبك+ الأوسع لا يزال يخفض الإنتاج لدعم السوق.

وأكدت أوبك أن "الاتجاه الإيجابي" للنمو الاقتصادي من المتوقع أن يمتد إلى النصف الأول من عام 2024 ورفعت توقعاتها للنمو الاقتصادي لعامي 2024 و2025 بمقدار 0.1 نقطة مئوية.

وقالت أوبك في التقرير "النمو الاقتصادي العالمي لا يزال قويا .. "يمكن أن تتحقق المزيد من الإمكانات الصعودية في جميع الاقتصادات الرئيسية في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية وغير الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية."

ووجدت أسعار النفط الدعم في عام 2024 من الصراع في الشرق الأوسط وانقطاع الإمدادات، على الرغم من أن المخاوف بشأن استمرار ارتفاع أسعار الفائدة قد أثرت وجرى تداول خام برنت يوم الثلاثاء حول 82 دولارا للبرميل مرتفعا 0.5%.

وقالت أوبك إن ارتفاع الأسعار الشهر الماضي ينبع من مجموعة من العوامل بما في ذلك تخفيف ضغوط البيع المضاربة وتعطل الإمدادات وبيانات الاقتصاد الكلي الأقوى من المتوقع وعلامات على أساسيات سوق النفط القوية.

وتتوقع أوبك الآن نموا اقتصاديا عالميا يبلغ 2.7% هذا العام و2.9% في 2025، مدعومة بتوقعات استمرار تراجع التضخم العام طوال العامين الحالي والمقبل.

وبالنسبة لهذا العام فإن توقعات أوبك لنمو الطلب على النفط أكبر بكثير من الزيادة البالغة 1.24 مليون برميل يوميا التي توقعتها وكالة الطاقة الدولية حتى الآن ومن المقرر أن تقوم وكالة الطاقة الدولية، التي تمثل الدول الصناعية، بتحديث توقعاتها يوم الخميس.

واختلفت أوبك ووكالة الطاقة الدولية في السنوات الأخيرة حول قضايا مثل الطلب طويل الأجل والحاجة إلى الاستثمار في إمدادات جديدة وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن يصل الطلب على النفط إلى ذروته بحلول عام 2030 مع تحول العالم إلى طاقة أنظف، وهو رأي ترفضه أوبك.

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، قال الأمين العام لمنظمة أوبك هيثم الغيص لرويترز إنه يعتقد أن توقعات الطلب طويلة المدى لأوبك، والتي تتطلع إلى عام 2045 ولا ترى ذروة في الطلب، قوية.

ونفذت أوبك وتحالف أوبك+ الأوسع سلسلة من تخفيضات الإنتاج منذ أواخر 2022 لدعم السوق. ودخل التخفيض الجديد للربع الأول حيز التنفيذ الشهر الماضي.

وقال تقرير أوبك إن إنتاج أوبك من النفط انخفض بمقدار 350 ألف برميل يوميا إلى 26.34 مليون برميل يوميا في يناير مع دخول الجولة الأخيرة من تخفيضات الإنتاج الطوعية حيز التنفيذ.