الخميس 29 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
فيديو بانكير

انتهي عصر تزوير العملة.. ضربة قاضية من الحكومة لمافيا السوق السوداء

الإثنين 12/فبراير/2024 - 12:20 ص
تزوير العملة
تزوير العملة

 

من فترة كده، الحكومة اعلنت عن وثيقة أبرز التوجهات الاستراتيجية للاقتصاد المصري للفترة الرئاسية الجديدة (2024 (2030)، سلطت الضوء على طرح الجنيه الإلكتروني كهدف رئيسي للوثيقة، واللي علي اساسه هتحدد السياسات الأساسية للتنمية الاقتصادية في البلاد على مدار الـ 6 سنوات اللي جايين، ووأحد الأهداف اللي تم تسليط الضوء عليها هو تحقيق الشمول المالي الكامل في مصر بحلول 2030، وإطلاق العملة الرقمية للبنوك المركزية.. ياتري اية حكاية الجنية الرقمي ده... واية اللي هتعمله البنوك الفترة الجاية مع طرح الجنية الرقمي الجديد
 

مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، أعلن عن الخطوات اللي شغاله عليها الحكومة في الوقت الحالي لتطوير مشروع العملة الرقمية للبنك المركزي والمعروف بالجنيه الإلكتروني، وهيا خطوة استراتيجية من البنك المركزي المصري لتعزيز القدرة التنافسية للعملة الوطنية وتحسين كفاءة وفعالية السياسة النقدية وواحدة من خطوات مصر للاستفادة من فرص التحول الرقمي.

طيب اية هيا خطة الحكومة للتحول الرقمي في المحافظ واية حكاية الجنية الرقمي ده؟.
معلومات الوزراء قال الحكومة المصرية بتستهدف زيادة عدد المحافظ المالية الرقمية إلى 80 مليون محفظة رقمية بحلول عام 2030 بما يتماشي مع خطوات تعزيز الشمول المالي الرقمي وتوسيع نطاق اعتماد الخدمات المالية الرقمية في جميع أنحاء البلاد.
معلومات الوزراء اكد كمان، أن الجنيه الرقمي هيكون نسخة طبق الاصل من من الجنية الورقي التقليدي، وهيتم التعامل به علي أنظمة الدفع الإلكترونية، والخطوة دي بتأكد التزام الحكومة بتبني التحول الرقمي وتقليل الاعتماد على المعاملات بالعملة الورقية.
طيب اية خطة الحكومة من اصدار الجنية الرقمي ده، والتعامل بيه هيكون ازي؟.
الجنيه الرقمي هو تطور جديد للعملة المصرية ونص عليه قانون البنك المركزي الجديد، ومن المخطط اصدار الجنيه الرقمي في اول مشروع هيتم تطبيقه بحلول 2030، وهيكون مرتبط بالجنية المصري هيطبق عليه نفس اجراءات السياسة النقدية، وهيكون بمثابة نقلة الكترونية في مجال التداول في مصر، وهيختلف تماما عن العملات الالكترونية زي البيتكوين اللي مش بتخرج من البنك المركزي وملهاش ضمان ولا بتطبق عليها السياسات النقدية ومفيش عليها رقابة، أما الجنيه الرقمي فهو جنيه صادر من البنك المركزي وهيكون عليه رقابة وهيخضع للسياسية النقدية من البنك المركزي، والهدف منه تسهيل المعاملات وتطوير العملة ولكن بصورة آمنة.
طيب الجنية الرقمي ده هنتعامل بيه ازاي وقيمته هتساوي قد اية؟.
الدولة حاليا بتهدف الي عمل تحول رقمي كامل في كل القطاعات، وواحد من القطاعات دي هو التعاملات النقدية، وحاليا جه الوقت للتعامل بالجنية الرقمي واللي بعتبر وأحد أهداف الدولة للتحول الرقمى وتحقيق الشمول المالي وتقليل استخدام المعاملات النقدية الورقية، وهتكون خطوات التعامل بيه مقتصرة علي المحافظ الموجودة على الهواتف المحمولة وكروت الدفع الإلكترونى للجهات الحكومية وحالات الشراء، وهتكون قيمته زي قيمة الجنيه الورقى وله تسلسل يحيمه زي الجنية الورقي بالضبط، وده في اطار خطة الدولة للتوسع في استخدام العملات الرقمية وتقليل استخدام الكاش والمطبوعات والعملات الورقية اللي بتكلف الدول مبالغ كبيرة لطبع العملات والقضاء علي العملات المزورة في الاسواق .