الخميس 22 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

320 مليون دولار صافي أرباح البنك الدولي الإسلامي بمعدل نمو 8.3% في 2023

السبت 10/فبراير/2024 - 11:30 ص
البنك الدولي الإسلامي
البنك الدولي الإسلامي

أعلن رئيس مجلس إدارة الدولي الإسلامي، الشيخ عبدالله بن ثاني بن عبدالله آل ثاني، عن النتائج المالية للبنك لنهاية العام 2023.

وتشير هذه النتائج إلى استمرار البنك في تحقيق النمو المتميز عبر مختلف مؤشرات الأداء المالي.

وجاء الإعلان عن النتائج بعد اجتماع مجلس الإدارة برئاسة الشيخ عبدالله بن ثاني بن عبدالله آل ثاني والذي ناقش البيانات المالية الختامية للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2023.

وحقق الدولي الإسلامي صافي ربح قدره 1.16 مليار ريال، بنمو نسبته 8.3% مقارنة بعام 2022، وعائد على السهم يصل إلى 0.7 ريال.

أوصى مجلس إدارة الدولي الإسلامي الجمعية العامة للمساهمين بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 0.45 ريال قطري للسهم الواحد (أي ما يعادل 45% من القيمة الاسمية للسهم).

وتأتي هذه التوصية بعد موافقة مصرف قطر المركزي على البيانات المالية للبنك لعام 2023.

وتعليقا على هذه النتائج أكد الشيخ عبدالله بن ثاني أن الدولي الإسلامي حقق نتائج متميزة خلال العام الماضي عززت مؤشراته المالية. ونجحت استراتيجية البنك في الحفاظ على التركيز على السوق القطري، مع الاستفادة من الفرص الوفيرة التي يوفرها الاقتصاد القطري، الذي يواصل إظهار أداء متفوق، وذلك بفضل دعم وتوجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى. دولة قطر."

وأضاف: «لقد تمكن البنك من مواجهة مختلف التحديات والاستجابة لتطورات السوق، ومواصلة تنفيذ خططه الاستراتيجية. وقال إن ذلك انعكس بشكل ملحوظ على أدائها وتعزيز مكانتها وتحقيق معدلات نمو جيدة.

وأشار إلى أن «البنك قطع خطوات كبيرة في أدائه التشغيلي. ويعزى هذا التحسن إلى عوامل مختلفة، أبرزها النجاح الملحوظ الذي حققته خطة التحول الرقمي.

وأضاف: "في عام 2023، حقق الدولي الإسلامي الكثير في هذا المجال، حيث عقد شراكات مع شركات عالمية لتحقيق المزيد من الإنجازات بما يتماشى مع التطورات العالمية والتقدم التكنولوجي الكبير الذي شهده القطاع المصرفي".

وتابع الشيخ عبدالله بن ثاني: «شهد عام 2023 العديد من أوجه التعاون الوثيق مع مختلف كيانات الأعمال المحلية. واصل البنك تمويل المشاريع بمختلف أنواعها، وذلك تماشياً مع استراتيجيتنا التي تركز على السوق المحلي.

وأضاف: "تم إيلاء اهتمام خاص للشركات الصغيرة والمتوسطة، مع الاعتراف بدورها كحجر الزاوية في دعم وإضافة القيمة إلى شريحة أوسع من المجتمع. كما أن التركيز على هذه المشاريع يخدم هدف دعم رواد الأعمال الذين يشكلون رصيداً قيماً في بناء المستقبل.

وأشار إلى أن الأداء المتميز الذي حققه الدولي الإسلامي في عام 2023 انعكس في التقارير والتصنيفات الصادرة عن وكالات التصنيف الائتماني العالمية والتي منحت الدولي الإسلامي تصنيفات متفوقة.

وصنفت وكالة فيتش البنك عند A- مع نظرة مستقبلية إيجابية، وتصنيف موديز عند A2 مع نظرة مستقبلية مستقرة، في حين منحته وكالة كابيتال إنتليجنس تصنيف A+ مع نظرة مستقبلية مستقرة.

وأضاف: "لقد أجمعت هذه الوكالات بالإجماع على أن الدولي الإسلامي هو بنك رائد يتمتع بربحية قوية وجودة أصول عالية وسيولة عالية ومستوى جيد من كفاية رأس المال وكفاءة التكلفة ومن المتوقع أن يستمر هذا الاتجاه الإيجابي على المدى الطويل."

من جانبه، عرض الدكتور عبد الباسط أحمد الشيبي، الرئيس التنفيذي للدولي الإسلامي، النتائج المالية للدولي الإسلامي للعام 2023.

وأشار إلى أنه "في نهاية العام بلغ صافي الدخل التشغيلي 1.97 مليار ريال بنسبة نمو 10.1%، مما يؤكد فعالية إدارة أنشطة البنك التمويلية والاستثمارية، في حين ارتفع إجمالي الأصول إلى 61.6 مليار ريال بنسبة نمو 10.1%.

كما ارتفع صافي الأصول التمويلية بنهاية العام إلى 36.5 مليار ريال قطري، بمعدل نمو قدره 4.2%. وفي الوقت نفسه، ارتفعت ودائع العملاء إلى 38.9 مليار ريال قطري.

وذكر: «استمرت الكفاءة التشغيلية (نسبة التكلفة إلى الدخل) في تحقيق مستويات استثنائية طوال عام 2023، لتصل إلى 17.9%، وهي من الأدنى في القطاع المصرفي المحلي والعالمي ويشير ذلك إلى إدارة ممتازة للإيرادات والمصروفات، بالتزامن مع ارتفاع مؤشرات الأداء المالي الرئيسية للبنوك.

وفي نهاية عام 2023، بلغ إجمالي حقوق المساهمين 9.5 مليار ريال قطري، في حين بلغت نسبة كفاية رأس المال بازل 3 17.0% كما حافظ البنك على جودة أصوله من خلال الحفاظ على معدل التمويل المتعثر عند 2.9% ونسبة التغطية إلى 87% مما يدل على قوة المركز المالي للدولي الإسلامي وإدارته الممتازة لمختلف المخاطر.

وأوضح الدكتور الشيبي أن نتائج الدولي الإسلامي لعام 2023 أثبتت قدرة البنك على تطوير أدواته وتحسين مؤشراته وإحراز تقدم في تنفيذ الخطط والاستراتيجيات المعتمدة استجابة لمختلف الظروف والتحديات التي واجهها البنك طوال العام الماضي سواء تتعلق بالأسواق أو بعوامل أخرى مختلفة."

وأضاف: «لقد عمل الدولي الإسلامي جاهداً على تعزيز كفاءته التشغيلية، مستخدماً مختلف الأساليب والوسائل التي أثبتت نجاحها. وفي مقدمتها استثمار البنك الكبير في التكنولوجيا الحديثة ومشاركته الفعالة في تنفيذ خطط التحول الرقمي، حيث تم استغلال كل فرصة في هذا المجال لتعزيز الأداء وتزويد العملاء بتجربة مصرفية استثنائية تتماشى مع رؤية الدولي الإسلامي الطويلة الأمد.