الخميس 29 فبراير 2024
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
بنوك خارجية

بنك UBS يخفض عدد كبار المصرفيين مع استمرار التكامل مع Credit Suisse

الأربعاء 31/يناير/2024 - 02:30 م
بنك UBS
بنك UBS

قامت مجموعة UBS Group AG بخفض عدد كبار المصرفيين، حيث قلص العملاق المالي عدد موظفيه بعد استحواذه العام الماضي على منافسه السابق Credit Suisse، وفقًا لبلومبرج.

وقال المصادر إن الشركة، التي يقع مقرها في زيوريخ، قامت بالعديد من التخفيضات الأسبوع الماضي ومن بين المصرفيين الآخرين الذين سيغادرون، جاسبر تانس، نائب رئيس مجلس إدارة الخدمات المصرفية العالمية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، الذي أخبر البنك أنه يعتزم التنحي في الربع الأول بعد أكثر من عقد من الزمن في البنك، وفقًا لمذكرة اطلعت عليها بلومبرج.

وقفز عدد القوى العاملة في بنك UBS إلى نحو 120 ألف شخص عندما أبرمت صفقة Credit Suisse في يونيو، وقال البنك إنه يهدف إلى توفير حوالي 6 مليارات دولار من تكاليف الموظفين في السنوات المقبلة. وأكد سيرجيو إرموتي، الرئيس التنفيذي لـ UBS، في وقت لاحق، خططًا لإلغاء حوالي 3000 وظيفة في سويسرا وحدها ولم يقم بتفصيل التخفيضات في أماكن أخرى.

ويشمل المصرفيون الذين يغادرون UBS ما يلي:

ريان لوند، الرئيس العالمي للخدمات المصرفية التكنولوجية

جون جانسن، رئيس قسم دمج واستحواذ التكنولوجيا

أبزال أيوبيلي، رئيس التأمين

جوزيف لومباردو، رئيس أسواق رأس المال في مجال الرعاية الصحية

سنكلير ريدلي توماس، رئيس قسم التكنولوجيا والإعلام والاتصالات السلكية واللاسلكية

ثاقب رباني، رئيس النقل والخدمات اللوجستية في الأمريكتين

كين كلونر، نائب الرئيس

وقال إرموتي العام الماضي إن شركته تبحث أفضل السبل لتحقيق التكامل بين البنوك الاستثمارية التابعة لـ UBS وCredit Suisse في الولايات المتحدة، مضيفا أن تركيز الوحدة المدمجة يجب أن ينصب على العملاء في مجال التكنولوجيا والرعاية الصحية وفي شركات الأسهم الخاصة، وهي القطاعات التي تتمتع بأفضل الفرص لجذب أصحاب الملايين الذين قد يسعون لاحقًا إلى الحصول على خدمات إدارة الثروات. يهدف UBS إلى أن يصبح البنك الاستثماري رقم 6 في الولايات المتحدة.

ةيحرز بنك UBS تقدماً في عملية التكامل وإعادة الهيكلة المعقدة لبنك Credit Suisse، الذي استحوذ عليه في عملية إنقاذ طارئة. حذر رئيس مجلس الإدارة كولم كيليهر من أن عام 2024 سيكون عامًا مليئًا بالتحديات حيث أن البنك قد تجاوز في تنفيذ "الجزء السهل" المتمثل في تقليل عدد الموظفين كجزء من التكامل.

وتضيف خسارة الوظائف الأخيرة في UBS إلى العام الصعب الذي تمر به البنوك الاستثمارية العالمية، حيث قامت شركة Barclays Plc وCitigroup Inc ومن بين الشركات التي ألغت آلاف الوظائف وسط تراجع إبرام الصفقات.