الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

الدولار يتراجع مع ضعف الإقبال على العملة الأمريكية

الثلاثاء 25/أكتوبر/2022 - 07:57 م
الدولار
الدولار

انخفض مؤشر الدولار الأمريكي بشكل واضح خلال تعاملات اليوم الثلاثاء بالتزامن مع ضعف الطلب على العملة الأمريكية وفي ظل بعض التطورات والتي كان لها تأثير سلبي عليه خلال التداولات وعلى رأسها تنامي المخاوف حيال الركود الاقتصادي، وفيما يلي أبرز المؤثرات على تحركات الدولار بأسواق العملات:

البيانات الاقتصادية وتأثيرها على تحركات الدولار
 

خلال تعاملات الثلاثاء، صدرت بعض البيانات الاقتصادية والتي أثرت سلبيا بتحركات الدولار لأنها عززت المخاوف حيال الركود الاقتصادي الأمريكي بسبب تسريع وتيرة التشديد النقدي داخل الولايات المتحدة خلال الفترة الماضية.

وفي هذا الإطار، أوضحت بيانات مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي الصادرة اليوم الثلاثاء عن كونفرنس بورد تسجيل المؤشر قراءة سلبية خلال أكتوبر الجاري، حيث جاءت قراءة المؤشر أقل من توقعات الأسواق، وهو ما قد يؤثر على خطط الفيدرالي الأمريكي حيال تسريع وتيرة التشديد النقدي ورفع الفائدة خلال اجتماعات الاحتياطي الفيدرالي المقبلة.

ولقد أظهرت البيانات تسجيل المؤشر نحو 102.5 نقطة، وهو أقل من توقعات الأسواق التي أشارت لتسجيله نحو 105.9 نقطة. وكانت القراءة السابقة لمؤشر ثقة المستهلك الأمريكي قد سجلت نحو 108.0 نقطة خلال سبتمبر الماضي، وتم تعديلها على نحو منخفض إلى 107.8 نقطة، وهذا كان له تأثير سلبي قوي بتحركات الدولار.

تراجع الدولار الأمريكي بشكل واضح اليوم أيضا في ظل ضعف عائد السندات الأمريكية بمختلف اَجالها، حيث انخفض عائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات بنسبة 3.22% وسجل حوالي 4.096%. كما انخفض عائد السندات الأمريكية لأجل 20 عام بنسبة 2.35% وسجل حوالي 4.4900%. وفي الوقت ذاته، تراجع العائد على السندات الأمريكية لأجل 30 عام وسجل نحو 4.271%، بنسبة هبوط تصل إلى 2.10% وهو ما كان له تأثير سلبي واضح بتحركات الدولار.

تصريحات صانعي القرار داخل الفيدرالي تؤثر سلبيا على قوة الدولار
 

لا يزال الدولار الأمريكي يتضرر خلال التعاملات من تصريحات صانعي القرار داخل الفيدرالي الأمريكي حول إبطاء وتيرة تشديد السياسة النقدية، وفي هذا الإطار، صرح عضو الفيدرالي الأمريكي ماري دالي، بنهاية الأسبوع الماضي، بأن الفيدرالي الأمريكي يريد تجنب الانكماش الاقتصادي الناتج عن المبالغة في التشديد النقدي، وأنه بدأ تضخم أسعار الإيجارات في التباطؤ، وأيضا، فإن الفيدرالي بحاجة إلى بذل كافة الجهود حتى لا يبالغ في تشديد السياسة النقدية.

كيف تأثر مؤشر الدولار الأمريكي بهذه التطورات؟
 

في ظل هذه التطورات السلبية والمخاوف حيال استمرار الفيدرالي الأمريكي في تشديد السياسة النقدية بالفترة المقبلة وبخاصة بعد سلبية العديد من البيانات الاقتصادية، انخفض مؤشر الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ بالأسواق، واستقر قرب مستوى 111 نقطة، حيث يتم تداوله حاليا قرب مستوى 111.00 نقطة، بنسبة انخفاض تصل إلى 0.99% ويترقب أي تطورات جديدة بالأسواق قد تؤثر بتداولاته.