الخميس 01 ديسمبر 2022
رئيس التحرير
عمرو عامر
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

الدولار ينتفض..والذهب ينزل إلي مستويات قياسية.. وهبوط عنيف للعملات

الخميس 29/سبتمبر/2022 - 10:31 ص
صعود مؤشر الدولار
صعود مؤشر الدولار

 

تخلت أسعار الذهب من جديد عن مكاسبها المؤقتة لتسحل هبوط عنيف خلال تعاملات اليوم الخميس تزامنا وانتفاضة قوية لمؤشر الدولار الذي يبدو أنه في طريقه لإعادة اختبار مستويات الـ 115 نقطة.

وقفزت أسعار الذهب أمس الأربعاء بنحو 34 دولارًا للأوقية مع انخفاض الدولار وعوائد سندات الخزانة الأميركية، جاء ذلك بعدما تراجعت في التداولات المبكرة إلى أقل مستوياتها في 30 شهرًا.


وتأتي تلك التحركات المتقلبة وسط تصريحات المتشددة من قبل مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي، والتي عززت التوقعات برفع أسعار الفائدة بقوة في الفترة المقبلة.

وكان المعدن الأصفر قد ارتفع في نهاية جلسة أمس الأربعاء لتقفز العقود الآجلة للذهب تسليم ديسمبر بنسبة 2.1%، ما يعادل 33.80 دولارًا للأوقية، ليسجل 1670 دولارًا للأوقية.

الذهب الآن

ونزلت أسعار الذهب خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس في  العقود الفورية للذهب دولار أمريكي بأكثر من 17 دولار للاوقية نزولا إلى مستويت 1,641.61 يتراجع في حدود 1%.

بينما تراجعت العقود الآجلة للمعدن الأصفر خلال هه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس في حدود 16 دولار للأوقية لتهبط إلى مستويات قرب الـ 1653 دولار للأوقية بتراجع في حدود 1%.

الدولار الآن

وفي المقابل انتفض مؤشر الدولار مرة أخرى ليقفز بأكثر من من 0.9% وصولا إلى مستويات قرب الـ 113.6 نقطة مقابل سلة من العملات الرئيسية خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس.

بينما سقطت الجنيه الاسترليني 1% إلى مستويات 1.078، وتراجع الدولار الإسترالي بأكثر من 1% نزولا إلى مستويات 0.654 وهبط اليورو 0.7% إلى مستويات 0.976 وتستحوذ العملة الأوربية على 56% من لاوزن النسبي لمؤشر الدولار.

وفي المقابل عادت سندات الخزانة الأمريكية للارتفاع من جديد، بعد استراحة أمس الأربعاء، وقفز العائد على سندات 10 سنوات إلى مستويات 3.836% خلال هه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس.

تقلبات الذهب


قال محلل إستراتيجي للعملات في دايلي إف إكس، إيليا سبيفاك: "جاء التراجع مدعومًا بتوقعات رفع أسعار الفائدة الأكبر، وتسعير الاحتياطي الفيدرالي الأكثر تشددًا، وصعود الدولار القوي".

وأضاف إيليا سبيفاك: "لا شيء من ذلك يبشر بالخير بالنسبة للذهب، إذ إن 1600 دولار للأوقية هي نقطة الانعطاف الكبيرة التالية للمعدن النفيس".


وتابع سبيفاك: "لقد فشل الذهب، الذي يُنظر إليه تقليديًا على أنه أصل آمن، في الاستفادة مؤخرًا، حتى مع ارتفاع أسعار الفائدة، مما أدى إلى تفاقم مخاوف الركود وتسبّب بحدوث هزيمة في أسواق الأسهم، إذ اختار معظم المستثمرين الدولار بدلًا من المعدن النفيس

قد يعيد الذهب الفوري اختبار الدعم عند 1619 دولارًا للأوقية، مع وجود فرصة جيدة للاختراق دون هذا المستوى والانخفاض نحو 1599 دولارًا و1607 دولارًا ، وفقًا للمحلل الفني وانغ تاو.


ضغوط الفائدة


على الرغم من أن الذهب يُنظر إليه كونه وسيلة تحوط ضد التضخم والشكوك الاقتصادية، فإن رفع أسعار الفائدة قلّل من جاذبية السبائك غير المنتجة للعوائد ودفعت بالدولار إلى أعلى مستوياته في عدّة سنوات

وفقًا لاستطلاعات الخبراء سيرفع الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة الرئيس إلى ذروة أعلى بكثير مما كان متوقعًا قبل أسبوعين.

ردد رئيس الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو تشارلز إيفانز، ورئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس جيمس بولارد، ورئيس الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس نيل كاشكاري، تعهّد المصرف المركزي الأميركي بالتركيز على معالجة التضخم المرتفع

قال إيفانز، إن الاحتياطي الفيدرالي الأميركي سيحتاج إلى رفع أسعار الفائدة لنطاق بين 4.50% و4.75%.