الجمعة 30 سبتمبر 2022
المشرف العام
عبدالعظيم حشيش
تحليل

صفقة فودافون كلمة السر.. استمرار انتفاضة البورصة و 10 مليارات جنيه مكاسب سوقية للأسهم

الإثنين 05/سبتمبر/2022 - 04:39 م
البورصة المصرية
البورصة المصرية

 

اشتعلت ارتفاعات أسهم البورصة المصرية خلال تعاملات اليوم الإثنين بقيادة سهم المصرية للاتصالات أحد أكبر أسهم السوق المصري بفضل أنباء عن اتجاه جهاز قطر للاستثمار لتنفيذ صفقة استحواذ كبرى.

وارتفع سهم المصرية للاتصالات بما يقرب من 20% بينما سجلت الأسهم المصرية إجمالًا مكاسب سوقية تتجاوز الـ 10 مليارات جنيه قبيل نهاية التعاملات اليوم الإثنين.

صفقة كبري في الطريق
 

وفقًا للأنباء وتقارير صحفية فإن جهاز قطر للاستثمار يتفاوض مع الحكومة وشركة المصرية للاتصالات لشراء حصة بحد أقصى 25% من أسهم فودافون مصر من إجمالي الحصة المملوكة للشركة والبالغة 45%.

وليست تلك المرة الأولى التي تتفاوض خلالها شركة خليجية مع المصرية للاتصالات للاستحواذ على حصة في أسهم فودافون مصر، حيث سبقتها مفاوضات أخرى.

تملك المصرية للاتصالات، حصة 45% من أسهم فودافون مصر بينما تمتلك فودافون العالمية الحصة المتبقية، فيما تمتلك الحكومة المصرية 80% من أسهم المصرية للاتصالات".

البورصة اليوم
 

ورغم التراجعات الأسبوعية العنيفة خلال الأسبوع الماضي نجحت بورصة مصر في المضي قدمًا صوب تسجيل الارتفاع الثاني على الوالي اليوم الإثنين بعد انتفاضة أمس الأحد، وقفز مؤشر السوق الرئيسي خلال هذه اللحظات بأكثر من 1.8% أو ما يعادل 181 نقطة وصولا إلى مستويات قرب الـ 10177 نقطة خلال تعاملات اليوم الإثنين.

جاء ارتفاع المؤشر وسط زخم هائل في التداولات التي اقتربت من 1.65 مليار جنيه بعد التعامل على ما يقرب من 935 مليون سهم عبر تنفي تنفيذ نحو ما يزيد 58.1 ألف صفقة.

وارتفع مؤشر السوق الرئيسي EGX 30 بنهاية تعاملات أمس الأحد بنسبة 0.6 %، ليغلق على 9996 نقطة، بينما زاد مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة إيجي إكس 70 بنسبة 1.1% غلقًا عند مستويات 2188 نقطة.

11.3 مليار في ساعات
 

وقفزت القيمة السوقية لأسهم البورصة المصرية خلال هذه اللحظات بأكثر من 11 مليار جنيه لترتفع إلى أكثر من 695.3 مليار جنيه مقابل 684 مليار جنيه خلال تعاملات أمس الأحد.

ونجحت الأسهم المصرية خلال تعاملات أمس في تسجيل مكاسب سوقية في حدود 4.32 مليار جنيه، ليغلق على 684.19 مليار جنيه، مقابل 679.87 مليار جنيه بنهاية تداولات الأسبوع الماضي.

اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين في الأسهم إلى الشراء ، مسجلين صافيًا شرائيًا بنحو 30 مليون جنيه، واتجهت تعاملات العرب نحو البيع مسجلين صافي بيع بلغ 10.4 مليون جنيه.

وفي المقابل من مشتريات المصريين، جاءت تعاملات المستثمرين الأجانب التي اتجهت صوب البيع في الأسهم، مسجلين صافياً بلغ 19 مليون جنيه.

وفقدت مؤشر السوق. المصري المصري بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي المنتهي في الأول من سبتمبر 350 نقطة أو ما يعادل 3.41% نزولا إلى مستويات 9.936.87 نقطة.


المصرية للاتصالات
 

جنبًا إلى جنب مع ارتفاعات بورصة مصر، فقد اندفعت أسهم الشركة لمصرية للاتصالات بعد أنباء توجه جهاز قطر للاستثمار نحو الاستحواذ على 25 % من أسهم فودادون مصر.

قفزت أسهم المصرية عقب انتشار الأنباء بما يقرب من 20% وصولا إلى مستويات قرب الـ 18 جنيه للسهم قبل أن تقلص جانبًا من ارتفاعاتها إلى 16% لتغلق عند مستويات 15.8 جنيه للسهم.

جاء ارتفاعات سهم المصرية للاتصالات بعد التعامل على 3.24 مليون سهم بقيمة بلغت نحو 55 مليون جنيه عبر تنفيذ نحو 1.4 ألف صفقة خلال تعاملات اليوم الإثنين.

لم نتلقى عروض
 

وقالت الشركة المصرية للاتصالات في بيان لبورصة مصر اليوم الإصنين عقب إيقاف السهم عن التداولات لتجاوز نسبة الارتفاع المسموح بها وفقًا لوقاعد القيد، انها لم تتلقى عروض استحواذ رسمية.

وقالت الشركة في نصر البيان. بالإشارة إلى ما تم تداوله عبر بعض وسائل الإعلام عن نية الصندوق السيادي القطري بالتفاضو على شراء حصة من نصيب الشركة المصرية للاتصالات في شركة فودافون مصر..

نحيطكم علمًا أن الشركة لم تتلقى أية عروض رسمية من أي جهة بخصوص هذا الشأن وفي حال تلقت الشركة أي عروض رسمية بشأن حصتها في فودافون مصر سوف تقوم بفحص وتقييم العروض وستقوم الشركة بالإفصاح الفوري.

مفاوضات سابقة

في سبتمبر 2020 أعلنت رسمياً شركة الاتصالات السعودية إس تي سي انتهاء مذكرة تفاهم مفاوضاتها مع فودافون المصرية لشراء حصة 55 في المائة، مع إبقاء الحوار مفتوحاً، نتيجة عدم التوصل إلى اتفاق بين الطرفين.

وقال بيان إس تي سي حينذاك إنه بشأن تمديد مذكرة التفاهم غير الملزمة مع مجموعة فودافون وذلك للاستحواذ المحتمل على حصة مجموعة فودافون في شركة فودافون مصر، البالغة 55 في المائة، نعلن عن انتهاء مدة مذكرة التفاهم دون التوصل لاتفاق لإنجاز الصفقة، وذلك لعدم التوافق مع الأطراف المعنية، تم التفاهم بين شركة الاتصالات السعودية ومجموعة فودافون على إبقاء الحوار مفتوحاً».

كانت إس تي سي السعودية - أكبر مشغل للاتصالات في منطقة الشرق الأوسط - استأنفت عملية المفاوضة لشراء حصة فودافون العالمية في شركة فودافون مصر، وقامت الشركة السعودية بالتفاوض مجدداً لخفض قيمة العرض غير الملزم البالغ 2.3 مليار دولار.

كانت الشركة السعودية شرعت في تقديم العرض غير الملزم، يناير 2020، قبل أن تمدد مدة التفاوض في يوليو من العام ذاته لثاني مرة، وفق مذكرة التفاهم لمدة 60 يوماً بسبب تأثير وباء فيروس كورونا.

قالت إس تي سي إن عرضها المقدم لشراء 55 في المائة من فودافون مصر، وهي الحصة المملوكة لـفودافون العالمية، يجعل قيمة الشركة الإجمالية 4.35 مليار دولار